صورة تعبيرية:  شاحنة كانت تستعمل في تهريب البشر تم توقيفها سابقا في ألمانيا
صورة تعبيرية: شاحنة كانت تستعمل في تهريب البشر تم توقيفها سابقا في ألمانيا

اكتشف سائق شاحنة مهاجرين مغربيين مختبئين في شاحنته عند اقترابه من مدينة كارلسروه الألمانية. فاتصل بالشرطة التي حققت حول كيفية وصول الشابين إلى مقطورة الشاحنة.

قالت الشرطة يوم الثلاثاء (الأول من كانون الأول/ ديسمبر 2020) إن الشابين البالغين من العمر 18 و 24 عاما، سافرا على متن الشاحنة خلسة دون أن يلاحظهما أحد لمدة خمسة أيام. بعد ذلك، سمع السائق أصوات طرق قادمة من داخل الشاحنة في موقف للسيارات ثم اتصل بالشرطة.

وعند وصولهم، تعقب رجال الشرطة الصوت ليكتشفوا وجود المهاجرين اللذين كانا يعانيان من انخفاض كبير في درجة حرارة جسميهما، وعمدا إلى جذب الانتباه إليهما عبر الطرق من أجل مساعدتهما.

وبحسب التحقيقات، ساعد مهربون الشابين المغربيين على السفر من البوسنة والهرسك إلى ألمانيا مقابل 300 يورو لكل منهما. وكانت الشاحنة التي استقلاها خلسة محملة بالورق، متجهة إلى شتراسبورغ. وقد تقدم الشابين للسلطات بطلب لجوء.

(د.ب.أ)

 

للمزيد