مهاجرون قاصرون في باريس. المصدر: مهاجر نيوز
مهاجرون قاصرون في باريس. المصدر: مهاجر نيوز

في العاصمة المغربية، وقع وزيرا العدل الفرنسي والمغربي اتفاقا ينص على تسهيل عودة القاصرين المهاجرين غير المصحوبين بذويهم إلى بلدهم الأصلي.

عقب توقيع اتفاق بين بلاده والمغرب لتسهيل عودة المهاجرين القاصرين إلى بلادهم، قال وزير العدل الفرنسي إريك دبون-مورتي، إن الهدف من الخطوة هو وضع أدوات ملموسة لرعاية القاصرين المهاجرين غير المصحوبين بذويهم والمتحدرين من المغرب. 

للمزيد >>>> الاتحاد الأوروبي ينوي تطوير آلية إعادة المهاجرين إلى المغرب

ووفق وكالة الأنباء الفرنسية، فإن الاتفاق يتيح لقضاة الأحداث في فرنسا اتخاذ التدابير الملائمة لمصلحة القاصرين المهاجرين، ومن ضمنها إعادتهم إلى بلادهم، بما يتفق مع قرارات "وضع الأطفال تحت الحماية القضائية" الصادرة عن قضاة المغرب.

للمزيد >>>> جزر الكناري: السجن ثمانية أعوام لقبطان قارب مغربي بتهمة تهريب مهاجرين

إلى ذلك، أكد وزير العدل المغربي محمد بن عبد القادر، أن الاتفاق يحدد الأطر القانونية ”التي تسمح بتدخل كيانات عدة (قضاة ومدعين وعاملين اجتماعيين)“ في رعاية القاصرين غير المصحوبين.

القاصرون المهاجرون يرفضون العودة 

وعلى الرغم من تكثيف الجهود المتعلقة بملف ترحيل المهاجرين، يبقى موضوع القاصرين معقدا كونهم يتمتعون بحماية خاصة تفرضها الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل.

للمزيد >>>> ألمانيا تنقل عشرات اللاجئين من اليونان بينهم قاصرون

وفي السنوات الماضية، برزت قضية القاصرين المهاجرين في فرنسا، لا سيما بعد أن كشفت تحقيقات عدة ادعاء مهاجرين مغاربة أنهم قاصرون. ويوجد في فرنسا حاليا ما بين 16 و40 ألف مهاجر قاصر، وفق الأرقام الحكومية والمنظمات الإنسانية. ويقول خبراء إن أوضاعهم سيئة وأنهم يرفضون عمليات الترحيل.

 

للمزيد