مهاجرون يصلون إلى الجزر اليونانية في بحر إيجة/ أرشيف/ وكالة أنسا
مهاجرون يصلون إلى الجزر اليونانية في بحر إيجة/ أرشيف/ وكالة أنسا

توفيت امرأة صومالية غرقا قبالة جزيرة ليسبوس اليونانية وأنقذ خفر السواحل مهاجرتين اثنتين الجمعة الماضية، بعد سقطوهن من قارب مطاطي مكتظ يحمل عشرات المهاجرين.

لقت امرأة مصرعها غرقا قبالة جزيرة ليسبوس اليونانية يوم الجمعة 18 ديسمبر/كانون الأول، وقال خفر السواحل اليوناني إنه أنقذ مهاجرتين اثنتين بعد سقوطهن من قارب مطاطي كان مكتظا بعشرات المهاجرين الصوماليين.

وقبيل تنفيذ عملية الإنقاذ، وصل 24 مهاجرا إلى ليسبوس على متن القارب، وأبلغوا خفر السواحل اليوناني بسقوط ثلاث نساء في بحر إيجه خلال الرحلة من الساحل التركي إلى الجزيرة.

وأبحرت مراكب خفر السواحل بحثا عن النساء، وجابت المنطقة طائرة مروحية لعدة ساعات قبل أن يعثر طاقم الإنقاذ على جثة امرأة وامرأتين على قيد الحياة في المياه، بحسب بيان لخفر السواحل.

بعد المأساة الجديدة، دعت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إلى إيجاد حلول بديلة وطرق آمنة للهجرة، للحد من رحلات الهجرة المحفوفة بالمخاطر.


وفي وقت سابق من الشهر الجاري، عثر خفر السواحل اليوناني على جثة مهاجر بالقرب من زورق يوشك على الغرق قبالة ليسبوس.

ومنذ عام 2014 ابتلع المتوسط عشرات آلاف الأشخاص، وبحسب الأرقام الموثقة، سجلت أكثر من 20 ألف حالة وفاة غرقا لمهاجرين كانوا يحاولون عبور البحر باتجاه القارة الأوروبية أملا بحياة أفضل.

 

للمزيد