pictur- alliance/AP Photo/O. Calvo | يحاول المهاجرون الوصول إلى إسبانيا بعبور المحيط الأطلسي من المغرب إلى جزر الكناري رغم تكرار حوادث غرق مراكب المهاجرين
pictur- alliance/AP Photo/O. Calvo | يحاول المهاجرون الوصول إلى إسبانيا بعبور المحيط الأطلسي من المغرب إلى جزر الكناري رغم تكرار حوادث غرق مراكب المهاجرين

دراسة أجرتها منظمة غير حكومية إسبانية، ذكرت أنه في عام 2020، غرق 2200 مهاجر تقريباً في المحيط الأطلسي أثناء محاولتهم الوصول إلى جزر الكناري، مقابل 893 غريقاً العام الماضي.

وفقاً لدراسة أجرتها منظمة "كامينادو فرونتيراس" غير الحكومية، لقى نحو 2200 مهاجر حتفهم أثناء محاولتهم الوصول إلى جزر الكناري الإسبانية خلال عام 2020. 

وشهد هذا العام ازدياداً كبيراً في عدد المهاجرين الوافدين إلى الأرخبيل الإسباني، بسبب تشديد المراقبة في البحر الأبيض المتوسط.


ووفقاً للمنظمة التي تراقب تدفقات المهاجرين، غرق 2170 مهاجراً خلال هذا العام في المحيط الأطلسي، مقارنة بـ893 مهاجراً في 2019.

وأوضحت الدراسة أن ما نسبته 85% من الغرقى سقطوا في 45 حادثة غرق قبالة الكناري . 

للمزيد >>>> قلق يحوم حول وضعية المهاجرين في جزر الكناري

وبحسب أرقام وزارة الداخلية الإسبانية، لقى 19566 مهاجرا حتفهم أثناء محاولتهم الوصول إلى الأرخبيل، في الفترة ما بين 1 كانون الثاني/يناير و30 تشرين الثاني/نوفمبر من العام الجاري، مقابل 1993 غريقاً في 2019.

وأفادت الوزارة أنه وفي شهر تشرين الثاني/نوفمبر وحده، وصل 8000 مهاجر إلى جزر الكناري.

للمزيد >>>> أبرز المحطات المتعلقة بملف الهجرة في 2020

ومن جانبها، أطلقت الحكومة الإسبانية خطة طوارئ ترمي إلى توفير 7000 مكان إقامة مؤقتة في جزر الكناري، وذلك بفضل 84 مليون يورو استلمتها الحكومة من الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى إيواء المهاجرين في الفنادق والمنتجعات السياحية التي ظلت فارغة بسبب جائحة كورونا.    

 

للمزيد

Webpack App