تجهيز المخيم الجديد في شمال البوسنة لإيواء المهاجرين الذين باتو في العراء بعد إحراق مخيم ليبا
تجهيز المخيم الجديد في شمال البوسنة لإيواء المهاجرين الذين باتو في العراء بعد إحراق مخيم ليبا

بدأت السلطات البوسنية تجهيز المخيم الجديد بالأسرة والتجهيزات اللازمة لإيواء مئات المهاجرين الذين يبيتون في العراء، والمخيم الجديد مؤقت وتم بناؤه بالقرب من مخيم ليبا الذي أحرق قبل نحو أسبوعين.

بعد أيام قليلة من بناء الجيش البوسني مخيما لإيواء المهاجرين بالقرب من مخيم ليبا الذي أحرقه مهاجرون قبل نحو أسبوعين، تم تزويد الخيام الجديدة بالأسرة والفرش والتجهيزات اللازمة، لإيواء المهاجرين فيه؛ حسب ما نشرته تقارير إعلامية يوم الأربعاء (6 كانون الثاني/ يناير 2020).

وتقول السلطات البوسنية إن هذا المخيم الذي يتم تجهيزه مؤقت، لإيواء مئات اللاجئين والمهاجرين الذين باتوا في العراء وسط زمهرير الشتاء بعد إحراق المخيم السابق.

ويعتقد أن الأسرة والفرش والتجهيزات قد تم جلبها للمخيم الجديد من مخيم آخر بالقرب من بلدة بيهاتش تم إغلاقه في شهر سبتمبر/ أيلول الماضي بعد احتجاج أهل البلدة.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة قد أخلت الشهر الماضي مخيم "ليبا" لتسجيل المهاجرين في البوسنة والهرسك، تاركة نحو 1300 شخص بدون مأوى، حسبما قالت منسقة المخيم ناتاشا أوميروفيتش لبوابة " كليكس دوت با" الإخبارية. وأعلنت المنظمة الدولية للهجرة إغلاق المخيم القريب من مدينة بيهاتش، لأنه غير متصل بشبكتي الكهرباء أو المياه وغير مناسب للشتاء. وأضرم عدد من المهاجرين النار في خيام وحاويات في موقع المخيم قبل مغادرته.

وبعد ذلك حاولت السلطات البوسنية نقل المهاجرين بواسطة حافلات إلى ثكنة عسكرية في جنوبي البلاد لكن جهودها باءت بالفشل بعد اعتراض المهاجرين ورفضهم الانتقال إلى هناك، فاضطرت إلى إعادتهم إلى المخيم السابق الذي أضرمت فيها النيران.

ع.ج (ك ن أ)

 

للمزيد