© أ ف ب | مهاجرون على طريق قرب مخيم موقت في جزيرة ليسبوس اليونانية في 17 ايلول/سبتمبر 2020.
© أ ف ب | مهاجرون على طريق قرب مخيم موقت في جزيرة ليسبوس اليونانية في 17 ايلول/سبتمبر 2020.

صرح وزير الهجرة اليوناني، نوتيس ميتاراكيس، أن السلطات اليونانية تسعى إلى إعادة نحو 1,450 مهاجرا يقيمون في مراكز استقبال في جزيرة ليسبوس و جزر يونانية أخرى إلى تركيا. وأفادت وكالة رويترز بأن الوزير دعا أنقرة إلى احترام اتفاقات اللجوء المبرمة مع الاتحاد الأوروبي.

قال وزير الهجرة اليوناني، نوتيس ميترياكس، اليوم الخميس 14 كانون الثاني/يناير، إن اليونان قدمت طلبا إلى المفوضية الأوروبية ووكالة الحدود الأوروبين ”فرونتكس“ بشأن الإعادة الفورية لمهاجرين وصلوا إلى بلاده من تركيا ورُفضت طلبات لجوءهم. 

للمزيد >>>> قبرص: 25 جريحا في شجار وقع في مركز لاستقبال المهاجرين قرب نيقوسيا

وأضاف الوزير وفق وكالة رويترز، أن عمليات إعادة المهاجرين إلى تركيا تأتي ضمن اتفاق أبرمته تركيا مع الاتحاد الأوروبي عام 2016، وتعطل العمل به السنة الماضية بسبب فيروس كورونا. موضحا أن الظروف الحالية تتيح إعادة العمل بالاتفاق بفضل التقنيات الحديثة واختبارات فيروس كورونا. 

وأردف ”نتوقع من تركيا مضاعفة جهودها، أولا، لمنع القوارب من الوصول إلى اليونان والاتحاد الأوروبي انطلاقا من موانئها، وثانيا لقبول إعادة المهاجرين“. 

وأشار الوزير إلى أن غالبية المهاجرين المقرر إعادتهم وهم نحو 1,450 يقيمون في جزيرة ليسبوس، فيما يقيم الآخرون في جزر كوس وساموس وكيوس.

للمزيد >>>> بعد وفاة مأساوية لطفل أفغاني.. عمدة يوناني يدعو إلى إغلاق مخيم مالاكاسا للمهاجرين

واتخذ مئات الآلاف من المهاجرين اليونان نقطة عبور أساسية إلى الاتحاد الأوروبي، انطلاقا من تركيا، لا سيما خلال 2015 و2016. أبرمت بعدها أنقرة اتفاقا مع الأتحاد الاوروبي أدى إلى خفض عدد المهاجرين الوصلين إلى الاتحاد عبر اليونان انطلاقا من تركيا. 

وتستضيف تركيا حاليا نحو ثلاثة ملايين لاجئا ومهاجرا معظمهم من سوريا، فيما ينتظر آلاف المهاجرين في اليونان النظر في طلبات لجوئهم، غالبيتهم يقيمون في مخيمات غير مهيأة تحت وطأة ظروف وصفت بالمزرية.

 

للمزيد

Webpack App