أرشيف: عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا. المصدر:picture-alliance/N. Armer
أرشيف: عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا. المصدر:picture-alliance/N. Armer

الحكومة البريطانية تعلن أن كل المهاجرين الذين يعيشون في المملكة سيتمكنون من الاستفادة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، حتى أولئك الذين لا يحملون إقامة رسمية أو تصريح عمل.

ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن أولئك الذين يعيشون في بريطانيا والذين دخلوا البلاد بشكل غير قانوني، سيتم تشجيعهم على التسجيل لدى طبيبهم المحلي حتى يتم تلقيحهم ضد فيروس كورونا عندما يحين دورهم.

وردا على سؤال حول هذا التقرير، الذي وصف قرار السلطات بأنه "عفو عام"، قالت متحدثة باسم الحكومة "سيتم تقديم لقاحات فيروس كورونا لكل من يعيش في المملكة المتحدة مجانا، بغض النظر عن وضع الهجرة الخاص بهم".

وأضافت "في أقرب فرصة، سيتم الاتصال بالمسجلين لدى طبيب عام (GP)، ونحن نعمل عن كثب مع الشركاء والمنظمات الخارجية للاتصال بأولئك غير المسجلين لدى طبيب عام لضمان تقديم اللقاح لهم أيضًا".

للمزيد >>>> أوضاع المهاجرين المقيمين في ثكنات عسكرية في بريطانيا تشعل غضبا

وأكدت الحكومة أن المرضى الذين يخضعون للتلقيح أو العلاج أو اختبار الإصابة بفيروس كورونا، لن يخضعوا لأي فحص متعلق بحالة ملف الهجرة الخاص بهم.

وأعطت بريطانيا بالفعل لقاحات أولية لأكثر من 12 مليون شخص. حيث يتقدم برنامج التلقيح في المملكة على نظرائها الأوروبيين، ويرجع ذلك جزئيا إلى أن بريطانيا كانت أول من وافق على الشروع بتوزيع اللقاحات من شركتي "بفايزر" و"أسترازينيكا".

ولا تعطي استراتيجية التلقيح البريطانية أولوية رسمية للمهاجرين، بل تركز بدلا من ذلك على الوصول إلى الأكبر سنا والأكثر ضعفاً.

للمزيد >>>> فيروس كورونا: الجمعيات الإنسانية تأمل بتأمين لقاحات للمهاجرين مع حلول فصل الربيع

ومع ذلك، أعطت بعض الدول الأوروبية الأولوية لتلقيح اللاجئين، نظرا للخطر المتمثل في أن الوافدين الجدد الذين يتم إيواؤهم في مراكز اللجوء قد ينشرون العدوى. 

ففي ألمانيا، تم إدراج طالبي اللجوء في المجموعة الثانية التي سيتتلقى اللقاح، إلى جانب الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاما وضباط الشرطة. ومن المتوقع أن يبدأوا في تلقي اللقاحات في آذار/مارس، وفقا لاستراتيجية التلقيح الحكومية.

 

للمزيد