أرشيف: شاحنة قرب الحدود مع جمهورية التشيك
أرشيف: شاحنة قرب الحدود مع جمهورية التشيك

في مؤتمر صحافي، أعلنت الشرطة التشيكية أنها أوقفت حوالي 7 آلاف شخص خلال عام 2020، ممن يعيشون بشكل غير قانوني في البلاد. بالإضافة إلى اعتقال نحو 500 مهاجر كانوا يحاولون عبور الحدود التشيكية للوصول إلى دول أوروبية أخرى.

أعلنت الشرطة التشيكية، خلال مؤتمر صحافي عبر الفيديو في 4 شباط/فبراير، أنها اعتقلت 7,093 أجنبيا كانوا في الجمهورية بشكل غير قانوني خلال 2020.

وتشير هذه الأرقام إلى زيادة بنسبة 25% في عدد الاعتقالات مقارنة بعام 2019. ووفقا لميلان ماجر، مدير الشرطة الأجنبية، فإن هذه الزيادة كانت مرتبطة بانتهاك المهاجرين للوائح وزارة الصحة التي تقيد إقامة الأجانب بسبب جائحة كورونا.

للمزيد >>>> مهاجر في كاليه: "ليفتحوا لنا الطريق إلى بريطانيا، ولنموت غرقا أو بردا هذا لا يهم"

انخفض عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين يحاولون دخول جمهورية التشيك عبر حدود ومطارات شنغن الخارجية بشكل كبير، نتيجة لإدخال ضوابط على الحدود وحظر دخول الأجانب دون إقامة مؤقتة أو دائمة. ومع ذلك، فقد زاد عدد الأجانب الذين تجاوزوا فترة إقامتهم المسموح بها قانونيا، وينحدر أغلب الأجانب الذين تم إلقاء القبض عليهم من أوكرانيا ومولدوفا وجورجيا، ومعظمهم يقيمون في براغ.

واعتقلت الشرطة 486 مهاجرا حاولوا السفر إلى دول أخرى عبر جمهورية التشيك، بزيادة قدرها 266 عن عام 2019، معظمهم من أفغانستان أو سوريا أو المغرب. 

للمزيد >>>> هنغاريا مستمرة في انتهاك القانون الأوروبي وصد المهاجرين!

وكان قد تم اكتشاف أكبر عدد من المهاجرين غير الشرعيين في جمهورية التشيك في عام 2015، خلال أزمة الهجرة الأوروبية، عندما تم العثور على 8,563 شخصا. 

 

للمزيد