نقل 50 طالب لجوء من أوديني إلى مناطق أخرى في إيطاليا. المصدر: أنسا.
نقل 50 طالب لجوء من أوديني إلى مناطق أخرى في إيطاليا. المصدر: أنسا.

أوقفت السلطات الإيطالية، ثلاثة أشخاص من مهربي البشر، في إطار التحقيق الذي بدأ في أعقاب العثور على 100 مهاجر، من بينهم 11 امرأة من جنسيات مختلفة، في شمال مدينة أوديني شمال شرق البلاد، وتبين من خلال التحقيق أن المهربين الثلاثة خططوا لجلب العديد من المهاجرين إلى لأراضي الإيطالية، إلا أن الشرطة كانت في انتظارهم عندما حاولوا العبور.

ألقت الشرطة الإيطالية، القبض على ثلاثة أشخاص، لقيامهم بالمساعدة والتحريض على الهجرة غير الشرعية، بعد العثور على حوالي 100 مهاجر غير شرعي في منطقة فريولي فينيسيا جوليا شمال شرق البلاد، من بينهم 11 امرأة من جنسيات مختلفة.

 وتم تنسيق التحقيق من قبل مكتب المدعي العام المحلي، واتضح خلال التحقيق أن المهربين الثلاثة خططوا لرحلة أخرى، لجلب العديد من طالبي اللجوء للأراضي الإيطالية، إلا أن الشرطة كانت في انتظارهم في جيمونا عندما حاولوا العبور.

المهاجرون كانوا يسيرون في مجموعات صغيرة

وعثرت الشرطة، على نحو 100 مهاجر، وتعرفت على معظمهم خلال ليلة الأحد/ الإثنين الماضية، في منطقة شمال مدينة أوديني شمال شرق إيطاليا.

وتمت ملاحظة هؤلاء المهاجرين، وهم من جنسيات مختلفة، عندما كانوا يسيرون في مجموعات صغيرة على طول الطريق الرئيسي بين أوسوبو وبوجا وكولوريدو دي مونتي ألبانو، ومن المرجح نقلهم إلى هناك تم بواسطة مركبات كبيرة كانت تمر عبر المنطقة.

وعقب العثور عليهم، بدأت السلطات في إجراءات التعرف على من يطلبون الحماية الدولية، وإجراء تحقيق لكشف المهربين الذين قادوهم إلى إيطاليا، ونقل بعض المهاجرين إلى ثكنات كافارزيراني السابقة، لدواعي الحجر الصحي لمكافحة جائحة كوفيد - 19.

>>>> للمزيد: محافظ ترييستا يطالب بتوضيح إجراءات إعادة قبول المهاجرين من إيطاليا إلى سلوفينيا

 

للمزيد