مهاجرون وصلوا جزر الكناري في كانون الثاني\يناير 2021. رويترز
مهاجرون وصلوا جزر الكناري في كانون الثاني\يناير 2021. رويترز

أوقفت الشرطة الإسبانية 14 شخصا بتهمة تهريب مهاجرين إلى جزر الكناري الواقعة في المحيط الأطلسي قبالة السواحل الغربية للقارة الأفريقية. ومن التهم التي وجهت للمشتبه بهم الانضمام إلى عصابة إجرامية والقتل غير العمد.

أعلنت الشرطة الإسبانية أمس الأربعاء عن اعتقال 14 شخصا، يشتبه بقيامهم بأنشطة تهريب مهاجرين إلى جزر الكناري. ووفقا للائحة الاتهام، فقد قام هؤلاء بنقل أكثر من 200 مهاجر إلى الأرخبيل الإسباني، الواقع قبالة السواحل الغربية للقارة الأفريقية، قضى ثلاثة منهم غرقا أثناء الرحلة، بينهم طفل يبلغ من العمر تسع سنوات.

ووفقا لبيان الشرطة، "تعرف مهاجرون على المتهمين (13 رجلا وامرأة واحدة) ووصفوهم بكونهم منظمي عمليات التهريب ومسؤولين عن قيادة المراكب" التي استخدمت خلال تلك العمليات.

وحسب ناطق باسم الشرطة، تتراوح أعمار المتهمين بين 19 و45 عاما، وينتمون للجنسيات المغربية والمالية والغامبية والموريتانية والغينية.

تُظهر هذه الخريطة مراكز الإنقاذ والتنسيق الثلاثة بالإضافة إلى منطقة البحث في جزر الكناري. المصدر: مركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ
تُظهر هذه الخريطة مراكز الإنقاذ والتنسيق الثلاثة بالإضافة إلى منطقة البحث في جزر الكناري. المصدر: مركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ


وأضاف البيان أنهم قاموا بنقل 237 شخصا، بينهم 26 قاصرا، إلى جزر الكناري من القارة الأفريقية بين كانون الأول\ديسمبر وكانون الثاني\يناير الماضيين، "دون أي إجراءات سلامة أو تزويدهم بسترات نجاة أو طعام أو ماء".

للمزيد>>> باباكار: ابتلع البحر أصدقائي الثلاثة وغادرت السينغال يوم غرقهم!

وذكر أنه "بسبب الظروف (الملاحية) السيئة"، قضى ثلاثة أشخاص من ضمنهم طفل عمره تسع سنوات، رميت جثته من على المركب في مياه المحيط الأطلسي.

وحاولت والدة الطفل الانتحار، إذ أرادت إلقاء نفسها في المياه وراء جثة ابنها، وتم نقلها إلى إحدى مستشفيات الكناري "وهي بحالة صدمة" بعد أن تم إنقاذ المركب الذي كانت عليه من قبل خفر السواحل الإسباني.

ويعتقد أن المشتبه بهم قاموا بتقاضي مبالغ تراوحت بين 2000 و2,500 يورو عن كل مهاجر.

ووجهت لكافة الموقوفين تهمة ممارسة أنشطة مرتبطة بالهجرة غير الشرعية. كما وجهت لستة منهم، مرتبطين بالرحلة التي قضى فيها المهاجرون غرقا، تهمة القتل غير العمد.

كما يواجه ثلاثة من المشتبه بهم تهمة الانضمام إلى مجموعة إجرامية.

للمزيد>>> دراسة: غرق نحو 2200 مهاجر في 2020 أثناء محاولتهم الوصول إلى جزر الكناري

ووصل جزر الكناري خلال العام 2020 أكثر من 23 ألف مهاجر، قاموا بعبور مياه الأطلسي الخطرة من شمال أفريقيا. وهذا الرقم هو أعلى بنسبة ثماني مرات مقارنة بالرقم الذي تم تسجيله في 2019 والذي بلغ 2,687 شخص، حسب إحصاءات وزارة الداخلية الإسبانية.

ويذكر أن الارتفاع الحاد بأعداد المهاجرين الواصلين للأرخبيل الإسباني حصل بعد تشديد إجراءات مراقبة السواحل الجنوبية للقارة الأوروبية، ما أدى إلى انخفاض ملحوظ بأعداد المهاجرين عبر طريق المتوسط.

 

للمزيد