مهاجرون في غرب البوسنة يحاولون العبور عبر الغابة إلى كرواتيا، العضو في الاتحاد الأوروبي
مهاجرون في غرب البوسنة يحاولون العبور عبر الغابة إلى كرواتيا، العضو في الاتحاد الأوروبي

يبدو أن "قيم الاتحاد الأوروبي تتزعزع على الحدود البوسنية الكرواتية" هذا ما أكده مختص في العلوم السياسية خلال ندوة أقيمت في برلين، تم من خلاله نقل الحاضرين عبر رحلة"افتراضية" إلى الأجواء التي يعيشها المهاجرون على حدود الاتحاد الأوروبي.

"إن أسس الاتحاد الأوروبي تهتز على الحدود البوسنية الكرواتية" هذا ما قاله فيدران دزيكيتش أستاذ العلوم السياسية النمساوي حول أوضاع مخيمات اللاجئين على الحدود البوسنية الكرواتية. وذلك في اجتماع نظمته الأكاديمية الإنجيلية في برلين أمس الخميس (01 نيسان/أبريل)، وخلال الاجتماع دعا نشطاء حقوقيون لمزيد من المساعدة الأوروبية للاجئين والمهاجرين على طريق البلقان.

من خلال "رحلة افتراضية" إلى مخيمات اللاجئين في البوسنة شارك فيها الكثير من خبراء حقوق الإنسان من عين المكان وممثلي عن المنظمات الإغاثية، تم تقديم تقاريرعن الوضع على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي وتم نقل الرحلة الافتراضية عبر ندوة شارك فيها رؤساء منظمات إنسانية في برلين.

مأساة المهاجرين على الحدود البوسنية الكرواتية..."لا مجال للنظر إلى الوراء"

وخلال الرحلة الافتراضية تم التركيز على "عمليات الصد" المتكررة للمهاجرين الذين وصلوا إلى الأراضي الكرواتية. إذ غالبا ما يتم إعادة المهاجرين إلى البوسنة من قبل السلطات الكرواتية باستخدام "العنف الجسدي". وتحدثت الناشطة الكرواتية في مجال حقوق الإنسان أنطونيا بندوليتش ​​عن "ممارسة منهجية" ومضايقات من قبل الشرطة الكرواتية. وقال بندوليتش ​​"هذه ليست مشكلة كرواتية فقط، إنها مشكلة الاتحاد الأوروبي بأسره". فنظام اللجوء في الاتحاد الأوروبي لا يغطي هذه المنطقة.


الطبيبة الألمانية كريستينا هيلز، التي تقدم الرعاية الطبية للاجئين في المنطقة الحدودية، تحدثت أيضا عن وقوع عنف ممنهج ضد الأطفال والرضع. وأشارت إلى أن بعض اللاجئين تم ترحيلهم أكثر من 50 مرة، رغم أنهم أعربوا بوضوح عن رغبتهم في اللجوء إلى الشرطة الكرواتية.

البوسنة...مقبرة "بيهاتش" المثوى الأخير لمهاجرين قضوا على حدود الاتحاد الأوروبي

وأكد اللاهوتي بيدفورد ستروم رئيس مجلس الكنيسة الانجيلية في ألمانيا المشارك في هذه الندوة، على "أهمية سرد هذه القصص"، مشيرا إلى أن هذه القصص تتناقض مع كل مبادئ أوروبا والمسيحية وأضاف بالقول "عندما يتم ذكر القيم المسيحية لأوروبا، فمن واجبنا أن نتولى الدفاع عن هؤلاء الناس". 

د.ص ( ك ن أ)

 

للمزيد