© رويترز | لاجئون في المياه الإقليمية الحدودية بين اليونان وتركيا
© رويترز | لاجئون في المياه الإقليمية الحدودية بين اليونان وتركيا

في إزمير التركية، عثرت السلطات على أكثر من 90 مهاجراً كانوا يختبئون في حاويات متجهة إلى إيطاليا. أما في بحر إيجة، أنقذ خفر السواحل التركي 24 مهاجراً بعد أن تعطل محرك قاربهم أثناء توجههم إلى جزيرة ليسبوس اليونانية.

نشرت وسائل إعلام تركية، أنباء عن عثور السلطات على 92 مهاجرا غير نظامي، واحتجازهم، أمس الثلاثاء. 

وقال مصدر طلب عدم نشر اسمه بسبب القيود المفروضة على التحدث لوسائل الإعلام، إنه تم العثور على 91 مهاجراً، ومن بينهم أطفال، مختبئين في ثلاث حاويات في مخزن بمصنع في منطقة توربالي بإقليم إزمير غرب البلاد.

وجاء تحرك فرق الدرك بناء على معلومة وردت لهم، مفادها أن بعض الحاويات في المستودع ستستخدم لتهريب المهاجرين، وبالفعل تم إيجاد المهاجرين مختبئين وراء طرود غذائية داخل الحاويات. وكانوا بصحة جيدة.

وقال المصدر إن الحاويات كانت مجهزة للإرسال إلى إيطاليا. وأضاف أن إجراءات تحديد هوية المهاجرين لا تزال جارية.

للمزيد >>>> الاتحاد الأوروبي وتركيا .. وعود بدعم سخي وانتقاد لوضع حقوق الإنسان

وفي خبر منفصل، ألقت فرق الشرطة في محافظة العثمانية الجنوبية القبض على مهاجر غير نظامي آخر، وهو مواطن سوري تم ترحيله سابقا إلى خارج الأراضي التركية.

إنقاذ 24 مهاجرا في بحر إيجة

أما في بحر إيجة، أفادت مواقع إخبارية تركية بأن خفر السواحل التركي أنقذ ما لا يقل عن 24 مهاجرا، أول أمس الإثنين، بعد أن تقطعت بهم السبل قبالة منطقة إيفاليك في شمال غرب إقليم باليكسير.

وتم إرسال نداء استغاثة بعد أن تعطل محرك القارب الذي كان يستقله المهاجرون في عرض البحر، حيث كانوا يحاولون الوصول إلى جزيرة ليسبوس اليونانية على متن قارب مطاطي.

استجاب خفر السواحل وأنقذ المهاجرين، ونقلهم إلى قيادة خفر السواحل في المنطقة للقيام بإجراءات روتينية.

للمزيد >>>> اليونان تتهم تركيا بمحاولات تصعيد في بحر إيجه

وتعتبر تركيا نقطة عبور رئيسية لطالبي اللجوء الذين يهدفون إلى العبور إلى أوروبا لبدء حياة جديدة. وتستضيف تركيا أكثر من ثلاثة ملايين لاجئ ومهاجر، أغلبهم من سوريا.

 

للمزيد