الشاحنة التي عثر فيها على 39 جثة للمواطنين الفيتنام  يوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019. الصورة: رويترز
الشاحنة التي عثر فيها على 39 جثة للمواطنين الفيتنام يوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019. الصورة: رويترز

في جديد قضية شاحنة الموت التي قضى فيها 39 مهاجرا فيتناميا جنوب بريطانيا في 2019، رفضت محكمة بريطانية طلب استئناف من أحد المتهمين ضد تسليمه لبلجيكا، حيث سيواجه القضاء بتهمة المشاركة بتلك المأساة، وحيث من المتوقع أن يحكم عليه بالسجن لمدة 20 عاما إذا تمت إدانته.

في أحدث تطورات قضية شاحنة الموت التي عثر بداخلها على جثث 39 مهاجرا في جنوب بريطانيا في 2019، رفض قاض بريطاني أمس الخميس طلب استئناف قدمه مراهق فيتنامي، موقوف بتهمة الضلوع بتهريب أولئك المهاجرين.

المراهق، المدعو نغو، مطلوب من قبل السلطات البلجيكية، التي تتهمه بإدارة المنزل الآمن الذي احتجز فيه المهاجرون في بلجيكا، قبيل نقلهم بالقرب من الحدود البلجيكية الفرنسية.

وعند شيوع خبر اكتشاف الجثث في الجزء الخلفي من شاحنة مغلقة في تشرين الأول/أكتوبر 2019، هرب المراهق، الذي يبلغ حاليا نحو 18 عاما، إلى مدينة برمنغهام وسط المملكة المتحدة عبر برلين.

طلب الاستئناف الذي تقدم به محامي الدفاع عن المتهم جويل سميث، كان متعلقا بمنع تسليمه لبلجيكا بسبب عدم كفاية التهم الموجهة ضد موكله.

إلا أن قاضي المحكمة الجزئية في وستمنستر، مارك جابيت، قال في حكمه الكتابي إنه ينبغي تسليم نغو.

ووفقا للمحكمة، فإن المراهق الفيتنامي، الذي كان يبلغ من العمر 16 عاما حين وقوع الجريمة ويواجه عقوبة محتملة بالسجن لمدة 20 عاما إذا تمت إدانته، كان يدير "منزلا آمنا" في أندرلخت في بروكسل، يستخدم في تهريب مواطنين فيتناميين آخرين.

للمزيد<<< ألمانيا: العثور على مهاجرين كادوا يختنقون داخل شاحنة لنقل البضائع

وقال محامي الادعاء دانيال ستيرنبرغ "الأشخاص الذين دفعوا أموالا ليتم تهريبهم تعرضوا للانتهاك، كما تعرض قاصرون للانتهاكات" أيضا.

وقال إن نغو نسق عملية نقل المهاجرين الفيتناميين إلى موقع بالقرب من الحدود الفرنسية البلجيكية بواسطة سيارات أجرة، قبل نقلهم إلى الشاحنة المتجهة إلى المملكة المتحدة.

وأضاف ستيرنبرغ أن "الموقف الإجرامي من جانب نغو وآخرين بلغ حد كسب المال، مع تجاهل تام للأثر الجسدي والنفسي على الضحايا".

للمزيد <<< المملكة المتحدة: سجن أربعة أشخاص لتورطهم في مقتل 39 مهاجرا فيتناميا داخل شاحنة عام 2019

وأورد أن المهاجرين كانوا محتجزين في المنزل الآمن، "ومُنعوا من المغادرة، وكان عليهم التزام الصمت أثناء إقامتهم".

المهاجرون، وأصغرهم صبيان يبلغان من العمر 15 عاما، قضوا اختنقا في الشاحنة أثناء نقلهم إلى بريطانيا.

وحُكم على أربعة من زعماء عصابة تهريب البشر في كانون الثاني/يناير في المملكة المتحدة بالسجن ما بين 20 و27 عاما، لدورهم في المأساة التي ألقت الضوء على المآسي التي يتعرض لها المهاجرون أثناء محاولتهم الوصول إلى بريطانيا.

 

للمزيد