إحدى زوارق خفر السواحل الإسباني \ أرشيف
إحدى زوارق خفر السواحل الإسباني \ أرشيف

أعلنت خفر السواحل الإسباني عن اعتراض قارب صباح الأربعاء 7 نيسان\أبريل، يحمل على متنه 22 مهاجرا من شمال أفريقيا، قبالة السواحل الجنوبية الغربية للبلاد. ويأت ذلك في ظل ارتفاع بأعداد القوارب المغادرة للسواحل الأفريقية عبر المحيط الأطلسي، كطريق بديل عن طريق المتوسط التي باتت تحت رقابة أمنية مشددة.

اعترضت دوريات تابعة لخفر السواحل الإسباني قاربا قبالة سواحل قادس (جنوب غرب) يحمل على متنه 22 مهاجرا، كانوا يحاولون الوصول لسواحل البلاد.

وفقا لجهاز الإنقاذ البحري، تم رصد القارب قبالة ساحل "رأس ترافلغار" (طرف الغار بالعربية) في الساعات الأولى من صباح الأربعاء 7 نيسان\أبريل، وتم إرسال زورق لخفر السواحل وآخر للإنقاذ من مركز الإنقاذ في مدينة طريفة، إلى موقع القارب.

للمزيد<<< من بني أنصار المغربية إلى مليلية الإسبانية.. أمتار معدودة تحصد أرواح المهاجرين

ومع وصول دورية خفر السواحل إلى القارب، وجدت على متنه 22 رجلا من شمال أفريقيا، رافقتهم إلى أحد موانئ المنطقة، حيث وصلوا البر قبالة الساعة السادسة صباحا.

ارتفاع بأعداد الواصلين للسواحل الإسبانية منذ مطلع العام

وزارة الداخلية الإسبانية نشرت تقريرا يوم الإثنين الماضي، أفادت فيه أن 6,496 مهاجرا وصلوا إلى سواحل البلاد منذ مطلع العام، بزيادة وصلت نسبتها إلى 15,6% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

للمزيد<<< جزر الكناري: توتر وظروف صحية "مقلقة" في مخيم "لاس رايس" للمهاجرين

وترجع تلك الزيادة إلى الارتفاع الملحوظ بأعداد القوارب المغادرة لشمال القارة الأفريقية، خاصة باتجاه جزر الكناري، حيث سجل وصول 3,436 مهاجرا من مطلع العام وحتى نهاية آذار\مارس الماضي. ويمثل هذا الرقم ضعف نظيره الذي تم تسجيله خلال الفترة نفسها من العام الماضي، كما يظهر تفضيل تلك الطريق الخطرة على نظيرتها في المتوسط، التي تشهد حاليا تشديدا بالإجراءات الأمنية والرقابية.

 

للمزيد