الشرطة الفرنسية
الشرطة الفرنسية

بعد نحو عام من التحقيقات، الشرطة الفرنسية تفكك عصابتين لتهريب المهاجرين القادمين من أوكرانيا ومولودفا. ومن المرجح أنهما قد اختلستا حوالي مليون يورو من بدلات طلبات اللجوء الخاصة بالمهاجرين.

تم تفكيك قناتين للهجرة غير الشرعية، واحدة أوكرانية والأخرى مولدوفية، الأسبوع الماضي في "سين-إي-مارن" شرقي باريس، بعد اختلاس ما لا يقل عن مليون يورو من البدلات المخصصة لطالبي اللجوء، وذلك وفقاً لما صرح به مصدر في الشرطة أمس الإثنين.

وتم إلقاء القبض على تسعة أشخاص، وهم ستة أوكرانيين وثلاثة مولدوفيين، بعد تحقيق استغرق نحو عام كامل أجراه المكتب المركزي لقمع الهجرة غير النظامية وتوظيف الأجانب بشكل غير قانوني (Ocriest).

للمزيد >>>> تقرير: فرنسا تحتل المركز الأخير أوروبيا في إدماج طالبي اللجوء في سوق العمل

زيادة حادة في عدد المهاجرين الأوكرانيين والمودلوفيين

وأوضح إكزافييه دارليو، رئيس مكتب (Ocriest)، لوكالة الأنباء الفرنسية، قائلاً "لقد تحركنا في هذا الاتجاه لأنه ولمدة عامين، كانت هناك زيادة حادة وغير طبيعية في أعداد طلبات اللجوء المقدمة من قبل مهاجرين أوكرانيين ومولدوفيين في مقاطعة سين-إي-مارن".

وترتبط عمليات مكتب (Ocriest) بالمديرية المركزية لشرطة الحدود (DCPAF).

أما آلية العمل الخاصة بالشبكتين فهي "بسيطة لكنها فعالة" وفقا لدارليو، وتتمثل في جلب طالبي اللجوء بالحافلات من أوكرانيا ومولدوفا.

يتم مساعدة المهاجرين على تقديم طلبات اللجوء

وبمجرد وصولهم، يتم إيواء المهاجرين في مستودعات مؤقتة تم إنشاءها في مصانع مهجورة في المقاطعة، مثل "داماري ليلي" و "إميرينفيل"، حيث تعيش جاليات كبيرة من الأوكرانيين والمولدوفيين.

ثم يتم توفير هاتف ومساعدة لهم لتقديم طلب اللجوء الخاص بهم إلى المحافظة، ومنحهم الحق في الحصول على بطاقة لاستلام بدل طلب اللجوء (ADA)، أي 420 يورو شهريا للبالغين.

وأضاف دارليو "الشبكة أعادت توجيه المهاجرين، في بعض الأحيان بالقوة، إلى أوكرانيا ومولدوفا مع الاحتفاظ ببطاقاتهم طوال مدة إجراءات اللجوء، وعادة ما تكون من ستة إلى ثمانية أشهر".

"اختلاس ما بين مليون و 1.2 مليون يورو"

في المجموع، وبعد نحو عام من التحقيقات، قدر مكتب (Ocriest) أن الشبكة قد استغلت نحو 500 بطاقة (ADA)، أي "اختلاس ما بين مليون و 1.2 مليون يورو". وتم إنفاق جزء من الأموال في فرنسا، والباقي تم إرساله إلى أوكرانيا ومولدوفا عن طريق (Western Union) أو (MoneyGram). وفي أوكرانيا، جرت عمليات للشرطة أمس الاثنين، حيث ألقي القبض على ثمانية أشخاص ومن المقرر تنفيذ نحو 50 عملية تفتيش أخرى.

للمزيد >>>> تفكيك شبكة إجرامية لتهريب المهاجرين في اليونان

من جانبه، علق ديدييه ليسكي، المدير العام للمكتب الفرنسي للهجرة والاندماج (Ofii) والمسؤول عن دفع بدلات طلبات اللجوء قائلاً إن "هذا هو المقابل السلبي لإنشاء منصة الهاتف في 'إيل دو فرانس'، منذ ما يقرب من ثلاث سنوات. هذه المنصة سرّعت من الوصول إلى طلبات اللجوء، وظهرت بالتالي قنوات استغلت هذا الوضع، لأن هذا الاحتيال لن يكون مربحا إلا إذا تمكنت من تسجيل الكثير من طلبات اللجوء بسرعة كبيرة".

 

للمزيد