جامعة بوتس\ام تؤهل أكثر من 100 مدرس للاجئي للعمل في مجال التعليم
جامعة بوتس\ام تؤهل أكثر من 100 مدرس للاجئي للعمل في مجال التعليم

بعد إنهاء بتدريبهم المهني عبر برنامج خاص لتأهيل المعلمين في جامعة بوتسدام، تمكن 40 لاجئا من إيجاد وظائف في المدارس الألمانية. أربعة منهم حصلوا على عقود دائمة. والأهم هو تمديد البرنامج بمميزات جديدة.

في جامعة بوتسدام، حصل 105 مدرسا من اللاجئين على تدريب مهني في المدارس الألمانية. وتم توظيف 40 منهم في المدراس الألمانية أربعة منهم حصلوا على عقود دائمة حسبما أكدت بريتا إرنست وزيرة التعليم من الحزب الاشتراكي الديمقراطي. عبر برنامج تأهيل مهني خاص باللاجئين تم إطلاقه عام 2016، تمكن هؤلاء المدرسين من الحصول على شهادة تتيح لهم العمل في مجال التعليم في المدراس الألمانية. وتم تمديد هذا البرنامج حتى عام 2024 والجديد هو أن البرنامج الآن يتيح ولأول مرة لمن لديه خبرات في مجال التعليم ومن خلفية مهاجرة ويمتلكون مؤهلات مهنية اكتسبوها خارج ألمانيا التقدم من أجل الالتحاق بهذا البرنامج، علما أن برنامج التأهيل المهني كان مخصصا للاجئين فقط.

وبحسب إرنست فإنه"غالبا ما يتم إثراء مدارسنا من قبل هؤلاء المتخصصين متعددي اللغات، ولدى اللاجئين فرصة لجلب مؤهلاتهم إلى مجتمعنا" فضلا عن أن تأهيل المدرسين يساعد على "مواجهة النقص في المعلمين في ألمانيا".

جامعة ألمانية تفتح آفاقاَ مهنية أمام المردسين المهاجرين

 تتراوح مدة برنامج التأهيل المهني للمدرسين بين 4 إلى 6 فصول دراسية. ويتيح البرنامج إمكانية التعليم في المدارس الألمانية. ويمكن هذا البرنامج اللاجئين من إتقان اللغة ويتيح لهم الفرصة لدراسة اختصاص آخر من أجل الاعتراف بمؤهلاتهم التعليمية في ألمانيا. ومن بين الاختصاصات التي يتم تقديمها الرياضة ومجال التكنولوجيا والاقتصاد والرياضيات والفيزياء.

برنامج تأهيل المدرسين المهاجرين في جامعة  بوتسدام
برنامج تأهيل المدرسين المهاجرين في جامعة بوتسدام


ويتم تمويل برامج تدريب المدرسين من قبل وزراة العلوم في ولاية براندنبورغ. وبحسب مانيا شوله وزير العلوم، تبلغ تكلفة البرنامج نحو 50 ألف يورو سنويا. حتى نهاية سبتمبر/أيلول 2020 تقدم أكثر من 1000 مدرس لاجئ للالتحاق بهذا البرنامج. تم قبول نحو 160 مدرسا من اللاجئين، وتمكن نحو 100 منهم من إكمال البرنامج بنجاح.

د.ص (ك ن أ، إي بي دي)

 

للمزيد