تطبيق لتسهيل التواصل في المجال الطبي
تطبيق لتسهيل التواصل في المجال الطبي

أطلقت مجموعة من المهندسين والمترجمين تطبيقا للهواتف الذكية "Aalia Tech" يساعد الأشخاص الذين لا يجيدون اللغة الفرنسية في إجراءاتهم الطبية. وتتيح المنصة ترجمة أسئلة الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية إلى لغة المريض، مع مراعاة السياق الطبي والثقافي للأجانب الذين يواجهون صعوبات بشرح وضعهم الصحي للأطباء.

قد يكون تلقي العلاج الطبي في فرنسا للأجانب الذين لديهم صعوبة بتكلم اللغة الفرنسية أمرا معقدا للغاية. وغالبا ما تكون هناك حاجة إلى وجود مترجم لشرح الحالة للطاقم الطبي. لكن المترجمين ليسوا متاحين دائما، ما يترك الأجانب في وضعية غير مريحة، يحاولون شرح حالتهم بلغة لا يفهمونها تماما.

يهدف تطبيق Aalia Tech الذي أسسته المهندسة سماح غلوسي إلى التغلب على هذه المشكلة، وتسهيل التواصل بين الأجانب ومقدمي الرعاية. الأولوية تكمن في الحد من الأخطاء التشخيصية المحتملة الناجمة عن سوء التفاهم وصعوبة الشرح.


ترجمة فورية

تعمل المنصة وكأنها مساعد صوتي، فهي تترجم المحادثات بين المتخصصين في الرعاية الصحية ومرضاهم مباشرة، مع مراعاة خصوصيات اللهجات والسياق الطبي. وبالتالي، لم يعد الوجود الفعلي للمترجم أمرا ضروريا، ما يسمح للأجنبي بالحصول على استقلالية أكبر.

بالإضافة إلى ذلك، يحتفظ التطبيق بتاريخ المحادثات لضمان متابعة أفضل بين الطبيب والمريض.

وأوضحت سماح غلوسي لمهاجر نيوز أنه "من خلال هذا الموقع، نريد مساعدة الأطباء الذين يتعاملون مع الأجانب وكذلك المرضى الذين لا يفهمون اللغة الفرنسية جيدا". وتضيف "نتعاون مع العديد من الجمعيات التي تساعد المهاجرين مثل الصليب الأحمر على سبيل المثال"، إضافة إلى جهات أخرى.

المنصة متوفرة بما يقرب من 50 لغة، بينها العربية والإنكليزية والفارسية...

للمزيد: مع انطلاق حملات التلقيح ضد كورونا.. هل ستمنح الدول الأوروبية اللقاح للمهاجرين لديها؟

طريقة استخدام التطبيق

لاستخدام Aalia Tech، بإمكانكم التسجيل عبر هذا الرابط ثم تنزيل التطبيق على الهاتف. وبعدها يمكن اختيار اللغة المرجوة، ثم إدخال معلومات شخصية تتضمن الاسم الأول واسم العائلة والبريد الإلكتروني. بعد ذلك، يمكن بدء الجلسة.

ولا يزال المشروع في مراحله الأولى، و"في الوقت الحالي، نجري اختبارات تسير بشكل جيد. ونحاول تحسين التطبيق وتطويره"، بحسب غلوسي.

 

للمزيد