picture-alliance/ROPI/Cremaschi/Insidefoto | محاولات الهجرة غير النظامية من تونس بلغت الصيف الماضي مستوى غير مسبوق منذ عام 2011، حين اندلاع الثورة التونسية.
picture-alliance/ROPI/Cremaschi/Insidefoto | محاولات الهجرة غير النظامية من تونس بلغت الصيف الماضي مستوى غير مسبوق منذ عام 2011، حين اندلاع الثورة التونسية.

أنقذت البحرية التونسية 38 مهاجراً، بينهم ست نساء، قبالة جزيرة قرقنة في المتوسط، حيث كانوا على متن قارب "على وشك الغرق". وتتراوح أعمار المهاجرين بين 20 و35 عاماً.

أعلنت وزارة الدفاع التونسية أن قوات البحرية أنقذت 38 مهاجرا، أمس الأربعاء، بينما كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا على متن قارب كان "على وشك الغرق"، وذلك قبالة جزيرة قرقنة شرقي البلاد.


وقالت الوزارة في بيان "أنقذت وحدة من القوات البحرية ظهر الأربعاء (...) 38 مهاجرا غير شرعي من جنسيات أفريقية مختلفة".

وتتراوح أعمار المهاجرين الذين تم إنقاذهم بين 20 و35 عاماً، من بينهم ست نساء.

وبحسب البيان الصحفي، قال المهاجرون إنهم غادروا الجزيرة ليلة الثلاثاء على أمل أن يتمكنوا من الوصول إلى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط.

للمزيد >>>> العنصرية وسوء المعاملة.. أبرز ما يعانيه المهاجرون الأفارقة في تونس

وبلغت أعداد الرحلات المغادرة من تونس إلى السواحل الأوروبية ذروتها في عام 2020.

ووفقا للأمم المتحدة، لقي حوالي 300 مهاجر مصرعهم في البحر المتوسط منذ بداية العام الجاري، بينما فقد 1200 مهاجر حياتهم في عام 2020 أثناء عبورهم الطريق ذاته.

للمزيد >>>> غرق أكثر من 40 مهاجرا قبالة السواحل التونسية

وشكل المهاجرون غير التونسيين، معظمهم من مواطني دول إفريقيا جنوب الصحراء، 53% من المهاجرين الذين وصلوا من تونس إلى إيطاليا في الربع الأول من عام 2021، وذلك وفقا للمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية (FTDES)، وهو منظمة غير حكومية.

وتقدر "جمعية الإيفواريين"، التي تعمل على مساعدة المهاجرين، عدد مواطني البلدان الأفريقية جنوب الصحراء في تونس بنحو 20 ألفا، 60% منهم من ساحل العاج.

 

للمزيد