مهاجرون في مخيم ليبا في بيهاتش، البوسنة والهرسك، 18 فبراير 2021 | الصورة: وكالة حماية البيئة / فهيم دمير
مهاجرون في مخيم ليبا في بيهاتش، البوسنة والهرسك، 18 فبراير 2021 | الصورة: وكالة حماية البيئة / فهيم دمير

في خطوة تسعى لتحسين أوضاع المهاجرين في مخيمات في البوسنة، طلبت السلطات البوسنية من الشرطة المحلية نقل حوالي 250 مهاجرا كانوا يقيمون في مبنى مهجور بالقرب من مدينة بيهاتش وإعادة توطينهم في مخيم ليبا الرسمي.


قامت قوات الشرطة المحلية في البوسنة والهرسك بنقل ما يقرب من 250 مهاجرا من مبنى مهجور حيث كانوا يقطنون، إلى مخيم رسمي للمهاجرين، مخيم ليبا، على بعد حوالي 20 كيلومترا خارج مدينة بيهاتش، وفقا لتقرير نشره موقع "أوروأكتيف".

ووفقا للتقرير، فإن العديد من وسائل الإعلام المحلية تحدثت عن "إعادة توطين". مؤكدة أن فرقا من سلطات المدينة انتقلت إلى عين المكان بعد فترة وجيزة لإخلائه وإقامة سياج لمنع أي شخص من الدخول.

وأكد عمدة بيهاتش، سهريت فضليش، أن عمليات النقل ستستمر "خلال الأيام القليلة المقبلة". وفي حديثه إلى موقع "كليكس" الإخباري، قال "لا تزال هناك بعض المواقع الأخرى في جميع أنحاء المدينة حيث يقيم المهاجرون"، موضحا أن "هناك مساحة كافية لهم جميعًا في مخيم ليبا".

نقلوا بالحافلات إلى المعسكر الجديد

كما تحدثت وكالة الأنباء أسوشيتد برس (AP) عن عملية إعادة التوطين، قائلة إن مقطع فيديو يصور المهاجرين وهم يصطفون خارج المبنى المهجور، تم نقلهم بالحافلة إلى مخيم ليبا "بينما كانت الشرطة تقف بالقرب من المكان للحراسة".

وفقًا للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، التي حدثت آخر أرقامها في نهاية مارس/آذار 2021، كان هناك حوالي 6734 لاجئًا وطالب لجوء ومهاجرًا في البوسنة.

ومع ذلك، تشير تقارير إعلامية في الأشهر الأخيرة إلى أن الأرقام التي تصل إلى البوسنة عن طريق البلقان باتجاه أوروبا الغربية قد تتزايد مرة أخرى. حيث يسهل الطقس الصيفي على المهاجرين النوم في الخارج قبل أن يجربوا حظهم لعبور الحدود إلى كرواتيا وإلى الشمال الشرقي للاتحاد الأوروبي.

غالبية المهاجرين الذين يصلون إلى البوسنة لا يحاولون طلب اللجوء هناك. فوفقًا لأرقام الحكومة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فمنذ 31 مارس/آذار 2021، تم تقديم 1061 طلب لجوء في البوسنة.

في عام 2020، سجلت المفوضية ما يزيد عن 16000 مهاجرا عبروا البلاد أو كانوا يأملون في عبورها.

 

للمزيد