آلاف اللاجئين في ألمانيا ينتظرون لم شمل عوائلهم.
آلاف اللاجئين في ألمانيا ينتظرون لم شمل عوائلهم.

ما زالت قضية لمّ شمل الأسرة تشغل بال الكثير من اللاجئين في ألمانيا. والملفت أن تأشيرات لمّ شمل العائلات الصادرة أقل بكثير من الحد القانوني المسموح به.

ينتظر ما يقرب من 11 ألف شخص من أقارب المهاجرين في ألمانيا، مواعيد في البعثات الألمانية في الخارج للحصول على تأشيرات والانضمام إلى عائلاتهم. ونشرت هذه المعلومات في رد الحكومة الألمانية على سؤال برلماني، ونشرتها مجموعة فونكه الإعلامية اليوم الثلاثاء (22 يونيو/حزيران).

ألمانيا تتصدر قائمة البلدان المصدرة لتأشيرات دخول اللاجئين!

وفي نهاية آذار/مارس، كان هناك 10 آلاف و974 طلبا لمواعيد من أجل لم شمل الأسر للاجئين المقبولين في ألمانيا مع ما يسمى بالحماية الفرعية، في سفارات وقنصليات في لبنان وشمال العراق وتركيا على سبيل المثال.

وتُمنح الحماية الفرعية أو المحدودة لأولئك الذين قد يتعرضون لخطر ضرر جسيم في بلدانهم، من التعذيب أو الحرب على سبيل المثال. ويخضع العديد من اللاجئين السوريين لهذه الفئة. ولا يزال عدد التأشيرات الصادرة كل شهر للانضمام إلى المستفيدين من الحماية الفرعية أقل بكثير من الحد القانوني الشهري البالغ ألف تأشيرة، وفقا لتقرير مجموعة فونكه.

ألمانيا: البيروقراطية والقانون يعرقلان لم شمل أسر اللاجئين

وأصدرت البعثات الألمانية في الخارج 264 تأشيرة لجمع شمل الأسر في كانون الثاني/يناير 2021، و 473 تأشيرة في شباط/فبراير، و 442 تأشيرة في آذار/مارس، و 363 تأشيرة في نيسان/أبريل.

د.ص (د ب أ، ك ن أ)

 

للمزيد