السلطات الفرنسية تنقذ مهاجرين في بحر المانش. الصورة من الحساب الرسمي لمحافظة بحر الشمال @premarmanche
السلطات الفرنسية تنقذ مهاجرين في بحر المانش. الصورة من الحساب الرسمي لمحافظة بحر الشمال @premarmanche

خلال اليومين الماضيين، أنقذت السلطات الفرنسية أكثر من 80 مهاجرا فشلت محاولتهم بعبور بحر المانش انطلاقا من السواحل الفرنسية باتجاه المملكة المتحدة.

نفذت السلطات الفرنسية أمس الثلاثاء 29 حزيران/يونيو عدة عمليات إنقاذ لمهاجرين كانوا على متن قوارب مطاطية في بحر المانش، بهدف العبور إلى الضفة البريطانية.

وحسبما أعلنت المحافظة البحرية للقناة وبحر الشمال، أنقذت السلطات 46 شخصا، في ثلاث عمليات مختلفة.

وتلقى مركز الإنقاذ والمراقبة التشغيلية الإقليمي (CROSS) نداء استغاثة من قارب كان يحمل 7 مهاجرين، بعدما انطلق من سواحل كاليه شمال فرنسا. وبعد بضعة ساعات تدخلت فرق الإنقاذ لمساعدة قارب ثان كان على متنه 28 شخصا.

بعد ذلك، أبلغ مركز تنسيق الإنقاذ البحري البريطاني نظيره الفرنسي بوجود قارب مهاجرين بحاجة للمساعدة في المياه الفرنسية. وكانت سفينة تجارية رأت القارب الذي تعطل محركه وسط البحر ونبهت السلطات.

وتدخلت فرق الإنقاذ الفرنسية لإنقاذ 11 مهاجرا كانوا على متن هذا القارب قبالة سواحل بولوني سور مير.

للمزيد: فرنسا: ماذا يحصل مع المهاجرين بعد إنقاذهم في بحر المانش؟

وبحسب مصدر مقرب من خدمات الطوارئ، فإن جميع المهاجرين كانوا يعانون من انخفاض في درجة حرارة أجسادهم، كما أصيبت امرأة بحروق في ساقيها بسبب ملامستها لمياه البحر الممزوجة بوقود محرك قاربهم.

وبعد إنزالهم في الميناء، تكفلت خدمات الطوارئ بعنايتهم، ومن ثم تم تسليمهم إلى شرطة الحدود.


قبل ذلك بيوم واحد، نفذت السلطات الفرنسية عمليتي إنقاذ لـ40 مهاجرا. وكان على متن القارب الأول 12 مهاجرا، أغاثتهم فرق الإنقاذ وأنزلتهم في ميناء دونكيرك. وبحسب بيان المحافظة الإثنين 28 حزيران/يونيو، كان العديد منهم يعاني من انخفاض في درجة حرارة أجسادهم.

وبعد حوالي ساعتين فقط، تدخلت من جديد فرق الإنقاذ الفرنسية وأنقذت قارب مهاجرين كان يحمل 28 شخصا وأنزلتهم في ميناء بولوني سور مير.

ولا تزال عمليات عبور المهاجرين لبحر المانش مستمرة رغم خطورة الرحلة، لا سيما بسبب انخفاض حرارة المياه، وحركة السفن الكثيفة التي تشهدها هذه المنطقة. إلا أن الظروف المعيشية المتدهورة للمهاجرين في كاليه تدفع الكثير من الأشخاص إلى المخاطرة بحياتهم للوصول إلى المملكة المتحدة.

للمزيد: ضرب وإذلال وحروق.. زيادة مقلقة في حالات عنف الشرطة ضد المهاجرين

خريطة كاليه
خريطة كاليه


وخلال أقل من أسبوع بين 28 أيار/مايو و1 حزيران/يونيو، عبر نحو 700 مهاجر القناة البحرية، وتمكنوا من الوصول إلى بريطانيا.

ومنذ بداية العام الحالي، عبر حوالي 5 آلاف مهاجر بحر المانش، وفقا للأرقام الصادرة عن وزارة الداخلية.

وفي عام 2020، سُجل أكثر من 9500 محاولة عبور، أي أربع مرات أكثر من عام 2019، وفقا لتقرير صادر عن المحافظة البحرية. وتوفي ستة أشخاص وفقد ثلاثة آخرين.


 

للمزيد

Webpack App