مهاجرون قاصرون يراقبون رجل أمن في ميناء مليلية، ينتظرون فرصة مناسبة للتسلل إلى رصيف الميناء، 20 أيار/مايو 2021. شريف بيبي/مهاجر نيوز
مهاجرون قاصرون يراقبون رجل أمن في ميناء مليلية، ينتظرون فرصة مناسبة للتسلل إلى رصيف الميناء، 20 أيار/مايو 2021. شريف بيبي/مهاجر نيوز

تسلق عشرات المهاجرين السياج الفاصل بين المغرب وجيب مليلية الإسباني، أمس الاثنين 12 تموز/يوليو، بعد أسابيع من محاولات مماثلة سجلت عبور آلاف المهاجرين إلى جيب سبته واشتباكات مع رجال الأمن.

شهد أمس الاثنين 12 تموز/يوليو موجة مهاجرين قادمين من المغرب إلى جيب سبته الإسباني، مشهد يشابه ما حصل منذ أكثر من شهر حين سجل دخول آلاف المهاجرين إلى إسبانيا قدوما من المغرب. 

للمزيد>>> وصول 8 آلاف مهاجر إلى جيب سبتة منذ يوم الإثنين.. ما أسباب هذا التوافد الكبير؟

المتحدث باسم وفد الحكومة الإسبانية في مليلية، أفاد بأن عدد المهاجرين الوافدين عبر الجيب الإسباني بلغ 119 مهاجرا جميعهم رجال، وضعوا في مركز حكومي مخصص للمهاجرين حيث سيخضعون لفحص فيروس كوفيد 19.

النقاط الحدودية الفاصلة بين المغرب ومليلية. المصدر: خرائط جوجل
النقاط الحدودية الفاصلة بين المغرب ومليلية. المصدر: خرائط جوجل


مضيفا، أن نحو 200 مهاجرا آخر حاولوا العبور إلى مليلية، فيما أصيب مهاجر وخمسة من شرطة الحرس الإسباني بجروح. وأفاد الوفد الحكومي الإسباني بتعاون قوى الأمن المغربي ومحاولتهم منع المهاجرين من دخول مليلية اليوم. 

للمزيد>>> الهجرة وسياسات الدول... ملف إنساني أم "سلاح سياسي"؟

شهدت إسبانيا الشهر الماضي وصول نحو 10 آلاف شخص إلى جيب سبتة. جاء ذلك في أعقاب أزمة دبلوماسية بين المغرب وإسبانيا إثر استقبال الأخيرة زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي. 

للمزيد>>> إسبانيا: فتح تحقيق في مزاعم ترحيل المهاجرين القاصرين من سبتة

حينها قالت السلطات الإسبانية، إن المغرب غض البصر عن جموع المهاجرين على نحو متعمد وأنها استقبلت زعيم الجبهة لأسباب إنسانية تمثلت بتقديم العلاج المناسب لفيروس كورونا.

 

للمزيد

Webpack App