سترة إنقاذ في بحر إيجة
سترة إنقاذ في بحر إيجة

سجلت السلطات اليونانية فقدان حوالي 10 مهاجرين جراء غرق قاربهم، أمس الخميس، قبالة جزيرة كريت المجاورة للسواحل التركية. وكان القارب يقل 45 مهاجرا معظمهم من سوريا والعراق بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

فقد تسعة مهاجرين جنوب شرق جزيرة كريت اليونانية مساء الخميس 22 تموز/يوليو، بعد غرق قاربهم الذي كان يحمل 45 مهاجرا، وفق خفر السواحل اليوناني. 

وأوضحت شرطة الموانئ اليونانية لوكالة الأنباء الفرنسية، أن خفر السواحل عثر مساءا على 37 مهاجرا معظمهم من سوريا والعراق، بينما كانت مروحيّة تابعة للجيش اليوناني وخمسة سفن عسكرية تبحث عن المفقودين. لكن هبوب ريح قوية (7 على مقياس بوفورت)، جعل جهود الإنقاذ صعبة.

وأوردت وكالة "الأناضول" اليوم الجمعة، نقلا عن مصادر في وزارة النقل والبنى التحتية، أن مركز تنسيق أعمال البحث والإنقاذ التابع للمديرية العامة للملاحة البحرية في الوزارة، تلقى بلاغا مساء الخميس، بغرق مركب يقل لاجئين جنوب شرق جزيرة كريت اليونانية. وذكرت المصادر أن مسؤولي سفينة تجارية تركية كانت في موقع الحادث أشاروا إلى نفاد وقود المركب الذي يقل لاجئين سوريين وغرقه جراء الأحوال الجوية السيئة. وأفادت الوزارة أن السفينة التجارية التركية أنقذت 31 شخصا، فيما أنقذت مروحية يونانية 5 آخرين.

وتنتقد المنظمات غير الحكومية سياسة الهجرة في الاتحاد الأوروبي، وتطالب بتوفير طرق آمنة لطالبي اللجوء الذين يخاطرون بحياتهم للوصول إلى أوروبا.

وقبالة الجزيرة نفسها، انتشل خفر السواحل اليوناني العام الماضي جثث مهاجرين ثلاثة، امرأة وطفلان. فقوارب المهاجرين تنطلق في غالبيتها، من السواحل التركية باتجاه جزر بحر إيجة.

للمزيد>> فرونتكس تتحدث عن مناورات تركية استفزازية في بحر إيجة

منظمة الهجرة الدولية نشرت، الشهر الجاري، تقريرا أكدت فيه تضاعف أعداد المهاجرين الذين قضوا في البحر أثناء محاولة الوصول إلى أوروبا، هذا العام.

إضافة إلى قضاء أكثر من 1,146 شخصاً في البحر، خلال النصف الأول من العام الجاري، أي ما يزيد عن ضعفي العدد المسجل في الفترة نفسها من العام الماضي (513 وفاة). 

 

للمزيد

Webpack App