أرشيف
أرشيف

ألقت الشرطة اليونانية القبض على يونانيين بتهمة مهاجمتهم لعمال مهاجرين باكستانيين والاعتداء عليهم بالضرب. وسائل إعلام محلية وصفت ما جرى "بالهجوم العنصري"، وأوردت أن اثنين من المهاجرين مازالا في المستشفى نتيجة إصابتهما بجروح خطيرة.

أعلنت الشرطة اليونانية السبت الماضي 14 آب/أغسطس، أنها قبضت على سبعة أشخاص يقيمون في جزيرة كريت، جميعهم يونانيين، يشتبه في قيامهم بمهاجمة 13 عاملا مهاجرا من أصل باكستاني يوم 11 آب/أغسطس الجاري.

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، اقتحم المتهمون منازل عمال مهاجرين في منطقة أوجيوس جورجيوس، دمروا أثاثها وسرقوا أموال الضحايا قبل التهديد بضربهم.

للمزيد>>> "فجأة فتحت الأبواب وهاجمنا رجال الشرطة بكل قوتهم".. مهاجرون في مركز احتجاز في اليونان يروون قصتهم

وحسب فيديو حصلت عليه الشرطة يظهر تفاصيل الواقعة، تم تحديد هويات المتهمين، الذين يعتقد أنهم كانوا في حالة سكر.

وقالت الشرطة اليونانية، في بيان، إن الرجال السبعة سيحاكمون بتهمة الاعتداء وإلحاق الضرر بالممتلكات والسرقة وحيازة أسلحة بشكل غير قانوني.

ضحيتان مازالا في المستشفى

وتمكن معظم العمال من العودة إلى منازلهم. لكن وفقا لوسائل إعلام محلية (كريتالايف)، تحدثت عن "هجوم عنصري مروع"، لا يزال اثنان من الضحايا في المستشفى يعانيان من إصابات خطرة.

وخلال حديثه مع صحيفة "لوموند" الفرنسية، أحصى المتحدث باسم الجالية الباكستانية ورئيس اتحاد العمال المهاجرين في اليونان، جافيد أسلم، آلاف الهجمات العنصرية ضد المهاجرين في البلاد منذ عام 2009.

وكانت مجموعة من الأشخاص المسلحين بالعصي والسكاكين، قد اقتحمت في كانون الأول/ديسمبر 2020 مركزا للقاصرين غير المصحوبين بذويهم في أوريوكاسترو، بالقرب من سالونيك (شمال)، مما أدى إلى إصابة أربعة من المقيمين في المركز.

 

للمزيد