صورة أرشيفية، محاولة رصد لمهاجرين يعبرون المانش. الحقوق محفوظة
صورة أرشيفية، محاولة رصد لمهاجرين يعبرون المانش. الحقوق محفوظة

أنقذت السلطات الفرنسية نحو 100 مهاجر، حاولوا عبور المانش وصولا إلى المملكة المتحدة، يومي السبت والأحد 25 و26 أيلول/ سبتمبر، في إقليمي سوم وبا دو كاليه، واعتقلت رجلين بتهمة تهريب البشر.

لا تزال محاولات عبور المانش مستمرة، لاسيما خلال عطلة نهاية الأسبوع، ولا يزال كثير من المهاجرين يعانون من صعوبات أثناء محاولات العبور، فتنقذهم السلطات وتعيدهم إلى نقطة انطلاقهم من جديد.

السلطات الفرنسية أنقذت نحو 100 مهاجر خلال يومين، في أوقات مختلفة. فيوم السبت 25 أيلول/ سبتمبر، أغاث خفر السواحل 20 مهاجرا كانوا يعانون من صعوبات ملاحية قبالة ساحل دنكيرك Dunkerque، تبعها إنقاذ 40 مهاجرا قبالة ساحل سانجات Sangatte في با دو كاليه. وفي منتصف ليل السبت - الأحد، تلقت السلطات خبر وجود قارب ثالث قبالة ديك Dyck، بالقرب من دنكيرك، يحمل ثلاثين مهاجرا. وفق بيان محافظة القناة وبحر الشمال.


إلى ذلك، اكتشفت محافظة إقليم سوم، ثلاثين مهاجرا (عراقيون وإيرانيون وإريتيريون وأفغان وليبيون) على شاطئ بالقرب من ناحية فورت ماهون Fort-Mahon، نحو الثالثة صباحا. واحتجزت رجلين عراقي وبولندي، كانا مع المجموعة، للاشتباه بتورطهما في تهريب البشر. 

للمزيد>>> السلطات الفرنسية توقف مشتبها به بالمشاركة في تنظيم عمليات الهجرة باتجاه بريطانيا

ووفق محافظة الشرطة اعترف أحد المشتبه فيهما (سائق عراقي) بنقل مهاجرين رغبوا في الوصول إلى إنكلترا، بينما تولى الآخر (بولندي) حمل المعدات اللازمة لعبور البحر (سترات النجاة والوقود والمحرك والأدوات وغيرها) في شاحنة ثانية وجدتها السلطات.

استمرار محاولات العبور من مناطق مختلفة

وكان أوضح محافظ القناة وبحر الشمال، فيليب داتريو Philippe Dutrieux، في بداية أيلول/سبتمبر، ملاحظة السلطات والجمعيات اتساع رقعة المناطق التي ينطلق منها المهاجرون وصولا إلى المملكة المتحدة، والتي كانت محدودة ضمن كاليه، وكاب غري نيز Cap Gris-nez، ودنكيرك (حيث يمكن رؤية منحدرات دوفر على الطرف الآخر)، وباتت تشمل مناطق في الجنوب.

للمزيد>>> عمليات إنقاذ يومية تنفذها السلطات الفرنسية لمهاجرين في المانش

تضاعفت محاولات عبور المانش وصولا إلى المملكة المتحدة منذ نهاية عام 2018، على الرغم من مخاطر العبور. ورصدت السلطات الفرنسية، بين بداية كانون الأول/يناير ونهاية آب/أغسطس هذا العام، عبور 15,400 مهاجرا أنقذت 3500 منهم وأعادتهم إلى الساحل الفرنسي.

 

للمزيد