كارولا راكيته
كارولا راكيته

بعد عامين ونصف تقريباً من بداية صراعها مع القضاء الإيطالي، القبطانة الألمانية لسفينة "سي ووتش 3"، كارولا راكيته، تعلن إغلاق كافة التحقيقات ضدها.

أعلنت كارولا راكيته، القبطانة السابقة لسفينة "سي ووتش 3"، عبر حسابها على تويتر، بأن محكمة أغريغنتو الإيطالية أغلقت كافة التحقيقات ضدها وضد منظمة "سي ووتش".

وجاء في تغريدتها على تويتر، والتي نشرت أمس الخميس 23 كانون الأول/ديسمبر، " أغلقت المحكمة أخيرا آخر تحقيق متبقي ضدي وضد سي ووتش. مشيرة إلى أن قانون الأمن لزعيم اليمين المتطرف سالفيني كان (مخالفا للمعايير)".


كانت القبطانة قد دخلت عنوة في نهاية حزيران/يونيو 2019 إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية، برفقة حوالي 40 مهاجرا أنقذهم طاقم السفينة من الغرق في البحر المتوسط.

إثر ذلك، اعتقلت السلطات الإيطالية القبطانة راكيته لعدة أيام، ووجهت لها تهمة دخول المياه الإقليمية الإيطالية، والرسو بسفينة الإنقاذ "سي ووتش 3" في ميناء إيطالي دون الحصول على إذن. واتُهمت بمحاولة قيامها بمناورة خطيرة ضد زورق يتبع للسلطات الإيطالية أراد منع السفينة الإنسانية من دخول ميناء لامبيدوزا.


وفي ردها الرسمي على هذا القرار القضائي، اتهمت القبطانة الالمانية الحكومات والأنظمة بأنها المسؤولة عن الأزمات الإنسانية التي يعيشها العالم اليوم. كما دعت إلى تحرك الجميع لوضع حد لهذه الأنظمة وسياساتها البوليسية.

 

للمزيد