رغم تواصل عمليات الانقاذ في المتوسط لقي حوالي 1500 مهاجر حتفهم خلال عام 2021
رغم تواصل عمليات الانقاذ في المتوسط لقي حوالي 1500 مهاجر حتفهم خلال عام 2021

أكدت منظمة ألمانية إنقاذها لنحو مائة شخص في عرض البحر الأبيض المتوسط خلال يوم واحد، ليصل العدد على متن السفينة لنحو 450 شخصا. ووفقًا لبيانات الأمم المتحدة فإن أكثر من 1500 شخص توفوا غرقا في المتوسط خلال عام 2021.

قالت منظمة "سي ووتش" الخاصة للإنقاذ البحري إنها أنقذت ما يقرب من 100 شخص في البحر المتوسط في مهمتها الخامسة خلال ثلاثة أيام. وقالت المنظمة التي تتخذ من العاصمة الألمانية برلين مقرا لها عبر تويتر إن امرأة حامل اقترب موعد ولادتها كانت من بين من تم إنقاذهم. ولدى الطاقم حاليا ما يقرب من 450 شخصا على متن السفينة "سي ووتش 3"ت م إنقاذهم من قوارب المهاجرين.

ويبلغ عمر أصغر طفل على متن السفينة 14 يوما. وأفاد خفر السواحل الإيطالي يوم (الأحد 26 ديسمبر/ كانون الأول 2021) بأنه بعد عملية بحث استمرت يومين، تم رصد قارب يقل مهاجرين على ساحل كروتوني جنوبي إيطاليا.


وقال خفر السواحل في بيان إنهم نقلوا 27 شخصا إلى مكان آمن.

وتعتبر إيطاليا وجهة العديد من المهاجرين الذين يسافرون بالقوارب، والذين غالبا ما ينطلقون من شمال إفريقيا في رحلتهم إلى الاتحاد الأوروبي. ويطمح المهاجرون في حياة أفضل هناك، لكن القوارب المكتظة كثيرا ما تواجه مشاكل وتتعرض لحوادث في البحر المتوسط.

ح.ز/ ع.ج.م (د.ب.أ)

 

للمزيد