سفينة الإنقاذ "سي ووتش 3" تصل إلى ميناء بوتسالو، في جزيرة صقلية جنوب إيطاليا وعلى متنها 440 مهاجرا. المصدر: أنسا / فرانشيسكو روتا.
سفينة الإنقاذ "سي ووتش 3" تصل إلى ميناء بوتسالو، في جزيرة صقلية جنوب إيطاليا وعلى متنها 440 مهاجرا. المصدر: أنسا / فرانشيسكو روتا.

أجاز المدعي العام بمحكمة العدل الأوروبية أثناسيوس رانتوس، تفتيش سفن البحث والإنقاذ من قبل سلطات الموانئ، للتأكد من امتثالها للقانون الدولي. وأوضح أنه يمكن للسلطات احتجاز السفن في حالة حدوث مخالفات تشكل خطرا عل الأمن أو البيئة أو الصحة، وفقا لقانون الاتحاد الأوروبي، وذلك تعليقا على احتجاز سلطات الموانئ في صقلية سفينتين تابعتين لمنظمة "سي ووتش" الألمانية غير الحكومية.

قال أثناسيوس رانتوس المدعي العام بمحكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي، إن السفن الخاصة التي تقوم بعمليات منتظمة للبحث والإنقاذ في البحر يمكن أن تخضع للتفتيش، من قبل سلطات الموانئ، للتأكد من التزامها بالقانون الدولي.

وأضاف المستشار القانوني لأعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي، أنه "بموجب قانون الاتحاد، يجوز لدولة الميناء أن تطبق إجراءات احتجاز عندما تكون الأخطاء التي تم العثور عليها، تشكل خطراً واضحا على الأمن أو الصحة أو البيئة".

احتجاز سفينتي "سي ووتش" في صقلية

وجاء رأي المحامي العام فيما يخص اثنتين من القضايا المشتركة التي قدمتها منظمة "سي ووتش" الألمانية غير الحكومية، بعد أن تم تفيتش سفينتيها "سي ووتش 3" و"سي ووتش 4" في صيف العام 2020، من قبل سلطات الموانئ في مدينتي باليرمو وبورتو إمبيدوكلي في صقلية.

ANSA / عملية إنقاذ مهاجرين ليبيين بواسطة السفينة "سي ووتش 3". صورة من الأرشيف. المصدر: منظمة "سي ووتش".
ANSA / عملية إنقاذ مهاجرين ليبيين بواسطة السفينة "سي ووتش 3". صورة من الأرشيف. المصدر: منظمة "سي ووتش".


للمزيد >>>> إيطاليا: 35 ألف مهاجر وصلوا إلى لامبيدوزا خلال العام الحالي

وكانت السفينتان قد نفذتا عمليات إنقاذ في البحر، وأنزلتا من تم إنقاذهم في الميناءين، وصدرت أوامر بتنفيذ "تفتيش دقيق" على متن السفينتين، لأنهما قامتا بمهام البحث والإنقاذ في البحر، على الرغم من أنه لم يتم اعتمادهما لهذه الخدمة.

وأوضحت سلطات الموانئ، أن السفينتين نقلتا عددا أكبر بكثير من المهاجرين الذين يمكنهما حملهم على متنهما، وحددت عمليات التفتيش عددا من أوجه القصور الفنية والتشغيلية، التي اعتبر بعضها خطرا على السلامة، وبالتالي أمرت السلطات باحتجاز السفينتين.

 

للمزيد