صورة توضيحية من الأرشيف. دورية للشرطة الفرنسية قرب كاليه في 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2021. الصورة: رويترز.
صورة توضيحية من الأرشيف. دورية للشرطة الفرنسية قرب كاليه في 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2021. الصورة: رويترز.

حكم على مواطن ألباني بالسجن 18 شهرا، بعد محاولة نقل 47 مهاجرا في شاحنة صغيرة إلى ساحل كاليه شمال فرنسا، نقطة الانطلاق الرئيسية وصولا إلى المملكة المتحدة.

حُكم أمس الثلاثاء 29 آذار/مارس، على مواطن ألباني (23 عاما) بالسجن 18 شهرا، عقب محاولة نقل 47 مهاجرا في شاحنة صغيرة إلى ساحل كاليه. كما مُنع من الإقامة في فرنسا مدة خمس سنوات، حسبما قال مكتب المدعي العام في بولوني سور مير التابعة لـ ”با دو كاليه“ شمال فرنسا.

اشتبهت الشرطة في الشاب أثناء قيادته شاحنة متجه إلى كاليه ليل 25-26 آذار/مارس. اعترضته، لكنه حاول الاختباء ورفض الامتثال للطلب، أوقفته الشرطة بعد ذلك ووجدت على متن المركبة 47 مهاجرا. صحيفة ”صوت الشمال“ المحلية، أفادت بأن الشرطة بحثت في هاتف السائق وعثرت على معلومات تفيد بالنقطة التي كان يجب فيها أن يُنزل المهاجرين، وهي نقطة انطلاق أساسية باتجاه سواحل المملكة المتحدة. كما وجدت مواقع القوارب المطاطية التي تستعمل في العبور. 

للمزيد>>> فرنسا: أحكام بالسجن وصلت إلى سبع سنوات بحق عراقيين بتهمة تهريب مهاجرين

وفي وقت سابق من الشهر الجاري ألقت السلطات القبض على ”سائق أجرة“ أيضا، لكن في بيلفاست (عاصمة أيرلندا الشمالية). إذ ورد اسم السائق في تحقيق لوزارة الداخلية البريطانية متعلق بـ "تهريب مهاجرين" إلى المملكة المتحدة عبر أيرلندا. ورفضت السلطات إطلاق سراحه بكفالة بسبب معلومات على هاتفه تفيد بتورطه.

للمزيد>>> عبور "تجاري" إلى إنجلترا: الحكم على ثلاثة مهربين بالسجن في فرنسا

كما أصدرت محكمة في مدينة رين (غرب فرنسا) أحكاما بحق 30 متهما بقضايا تهريب مهاجرين، من فرنسا إلى بريطانيا. تراوحت الأحكام بين البراءة والسجن مدة تصل إلى سبع سنوات مع منع دائم من دخول فرنسا. وفي دنكيرك الفرنسية كانت أصدرت المحكمة أحكاما بالسجن بحق ثلاثة عراقيين أكراد، بتهمة تسهيل دخول مهاجرين على نحو غير شرعي وتعريض حياة آخرين للخطر وتشكيل عصابة منظمة.

 

للمزيد