أصبحت مدينة هانوفر الألمانية نقطة تجمع رئيسية للاجئين الفارين من الحرب في أوكرانيا
أصبحت مدينة هانوفر الألمانية نقطة تجمع رئيسية للاجئين الفارين من الحرب في أوكرانيا

"إنهم يرون أن الوضع بات أكثر أمانًا" هذا ما قاله أغلب اللاجئين الأوكران الذين عادوا إلى بلادهم، إذ تشير الإحصائيات إلى أن نحو 870 ألف أوكراني عادوا إلى ديارهم. بينما سجلت ألمانيا وصول نحو 335 ألف لاجئ منذ بداية الحرب الروسة على اوكرانيا!

عاد أكثر من 870 ألف أوكراني إلى بلادهم منذ بدء الحرب، بينهم نساء وأطفال، على ما أعلن حرس الحدود الأوكراني يوم الثلاثاء (12أبريل/نيسان). وقال المتحدث باسم حرس الحدود اندريه ديمتشينكو "في الوقت الحالي، يعود 25 إلى 30 ألف أوكراني يوميا إلى بلادهم. وعلى عكس الأيام الأولى عندما كان الأمر يتعلق غالباً برجال، ثمة نساء وأطفال ومسنون أيضا في الوقت الراهن". في 3 نيسان/أبريل، أوردت وزارة الداخلية عودة 537 ألف أوكراني إلى ديارهم مستندة بذلك على إحصاء إدارة حرس الحدود الحكومية.

وأضاف المتحدث "يقولون إنهم يرون أن الوضع بات أكثر أمانًا، خصوصا في المناطق الغربية ولم يعد بإمكانهم البقاء في الخارج، وهم مستعدون للعودة إلى البلاد والبقاء فيها".

فرّ أكثر من 4,6 ملايين لاجئ أوكراني من بلادهم منذ الغزو الروسي في 24 شباط/فبراير، وفق تعداد مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين الثلاثاء. ولم تشهد أوروبا مثل هذا التدفق للاجئين منذ الحرب العالمية الثانية. وتقدر الأمم المتحدة عدد النازحين داخل أوكرانيا بنحو 7,1 ملايين، بحسب آخر تعداد صادر عن المنظمة في 5 نيسان/ابريل.

واضطر نحو 12 مليون شخص، أي أكثر من ربع السكان، إلى مغادرة منازلهم إما عن طريق عبور الحدود بحثاً عن ملجأ في البلدان المجاورة وإما سعيا الى ملاذ آمن آخر في أوكرانيا.

دفاعاً عن اوكرانيا تجمع اكثر من 10 مليارات يور لدعم اللاجئين الأوكرانيين

عدد اللاجئين الأوكران الذي وصلوا إلى ألمانيا حتى الآن!

ويذكر أن الشرطة الاتحادية الألمانية سجلت وصول339 ألف و655 لاجئ من أوكرانيا منذ بدء الحرب الروسية في الرابع والعشرين من شباط/فبراير الماضي، وذلك حسبما أعلنت وزارة الداخلية على تويتر، وقالت إن غالبية هؤلاء القادمين من النساء والأطفال وكبار السن. ونظرا لأن الأوكرانيين باستطاعتهم دخول ألمانيا بدون تأشيرة والإقامة هناك لمدة تصل إلى 90 يوما، فإن من المتوقع أن يكون عدد اللاجئين الأوكرانيين أعلى بكثير من العدد من المعلن.


ارتفاع عدد التلاميذ الأوكرانيين اللاجئين بمدارس ألمانيا

وواصل عدد التلاميذ الأوكرانيين اللاجئين في مدارس ألمانيا ارتفاعه خلال الفترة الأخيرة. وأظهرت الأرقام الحالية لمؤتمر وزراء الثقافة والتعليم في ألمانيا المنشورة يوم الثلاثاء (12 نيسان/أبريل) أن المؤسسات التعليمية في ألمانيا استقبلت في الأسبوع الماضي - أي بعد ستة أسابيع على بدء الهجوم الروسي على أوكرانيا- 58 ألف و225 طفلا ومراهقا من أوكرانيا. وجاءت ولاية بافاريا على رأس أكبر الولايات المستقبلة للتلاميذ الأوكرانيين بأكثر من 12 ألف تلميذ تلتها ولاية شمال الراين ويستفاليا بأكثر من 8700 تلميذ ثم بادن فورتمبرج بأكثر من 8400 تلميذ. وحسب تقديرات ساسة اتحاديين، فإن نحو نصف لاجئي الحرب الأوكرانية القادمين إلى ألمانيا من الأطفال والمراهقين.

د.ص (أ ف ب، د ب أ)

 

للمزيد