خريطة قبرص/ غوغل
خريطة قبرص/ غوغل

قالت السلطات في الجمهورية القبرصية (الجنوب الأوروبي) إن أكثر من 60 مهاجرا وصلوا أراضيها يوم الأحد الماضي عبر البحر، حيث تم تحديد مواقعهم قبالة سواحل "كيب غريكو" غرب الجزيرة. السلطات قالت إنها أوقفت خمسة من هؤلاء الوافدين، بعد أن ذكر عدد من المهاجرين أنهم مشتبه بهم بتعاملهم مع عصابات الإتجار بالبشر. السلطات لم تضف أي تفاصيل حول هوية المهاجرين أو المكان الذي جاؤوا منه.

أعلنت السلطات في جمهورية قبرص عن وصول أكثر من 60 مهاجرا إلى سواحلها يوم الأحد الماضي، على متن زورقين.

ورصدت السلطات البحرية الزورق الأول على بعد 14 ميلا بحريا قبالة "كيب غريكو" في منطقة فاماغوستا حوالي الساعة الثالثة والنصف من مساء الأحد. دورية لخفر السواحل تمكنت من تحديد موقع الزورق وجلبه إلى اليابسة، حيث كان على متنه 19 رجلا وثلاث نساء وأربعة قاصرين.

أما الزورق الثاني فتم رصده بعد نحو ساعتين في المنطقة نفسها، وكان يحمل 36 شخصا، من بينهم ثلاث نساء وأربعة قاصرين.

وبعد استجواب المهاجرين، ألقت السلطات القبض على خمسة منهم، بناء على الشهادات التي جمعتها، بتهمة الإتجار بالبشر.

المتهمون الخمسة والذين تتراوح أعمارهم بين 19 و38 عاما، نقلوا إلى ميناء آيا نابا بانتظار خضوعهم للتحقيق، في حين تم تحويل المهاجرين إلى مركز بورنارا للاستقبال.

عمليات احتجاز سابقة

وكانت السلطات الأمنية في قبرص قد احتجزت يوم السبت 21 أيار/مايو رجلين بنفس التهمة أيضا، كانا على متن قارب مع 17 مهاجرا آخرين، تم رصدهم قبالة شاطئ "كيب غريكو".

للمزيد>>> المهاجرون القاصرون في قبرص.. حياة مقسمة بين الشك والقلق والبحث عن الأمل

القارب كان على بعد 17 ميلا بحريا من الشواطئ القبرصية عندما تم تحديد موقعه، وكان على متنه 19 مهاجرا بينهم ستة قاصرين.

بعد جمع شهادات المهاجرين، أوقفت الشرطة المشتبه بهما، البالغان من العمر 26 و37 عاما، ونقلتهما إلى آيا نابا حيث أمرت المحكمة بالإبقاء على احتجازهما ريثما ينتهي التحقيق في التهمة الموجهة لهما وهي الإتجار بالبشر. كما تم تحويل المهاجرين الباقين إلى مركز بورنارا.

الشرطة وجهت للمتهمين أيضا تهما متعلقة بالتآمر لارتكاب جريمة ومساعدة أشخاص على دخول البلاد بشكل غير قانوني مقابل بدل مادي.

أكثر من خمسة آلاف وصلوا منذ مطلع 2022

وكانت قبرص قد أعلنت عن ارتفاع حاد بأعداد المهاجرين وطالبي اللجوء المتوافدين إلى سواحلها.

وفقا لوزارة الداخلية، وصل منذ مطلع 2022 أكثر من خمسة آلاف طالب لجوء إلى البلاد، معظمهم عبر الخط الأخضر (من الشمال التركي).

الناطق باسم الوزارة ليوسوس ميكاييل، أكد خلال لقاء مع مهاجر نيوز في وقت سابق أن طالبي اللجوء باتوا يشكلون 5% من مجمل سكان الجزء الأوروبي من الجزيرة. المتحدث قال إن سلطات بلاده طلبت مساعدة دول أخرى في الاتحاد الأوروبي لتنفيذ عمليات ترحيل، خاصة إلى الدول التي لا اتفاقات مباشرة معها بهذا الشأن أو لا وجود لسفارة قبرصية لديها.

للمزيد>>> قبرص.. محاولات لتطوير نظام اللجوء والنتيجة نفسها

وكالة حماية الحدود الأوروبية "فرونتكس" أكدت في تقرير حديث صادر عنها، الأرقام التي أوردتها الحكومة القبرصية. وأوردت أن "خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام، ارتفعت أعداد المهاجرين الوافدين بشكل غير شرعي إلى قبرص إلى 5,100...".

وحسب الإحصاءات، تصدرت جمهورية الكونغو الديمقراطية / الكونغو كينشاسا قائمة طلبات اللجوء بـ405، تليها نيجيريا بـ295 وباكستان بـ210 وسوريا بـ175 وبنغلاديش بـ155.

ووفقا لأرقام وزارة الداخلية في هذه الجمهورية المتوسطية، استقبلت البلاد خلال 2021 أكثر من 13 ألف طلب لجوء.

السلطات القبرصية كانت قد دعت مرارا دول الاتحاد الأوروبي الأخرى لتقاسم عبء المهاجرين معها، خاصة وأنها تقول، حسب أرقامها، إنها تملك أعلى نسبة مهاجرين وطالبي لجوء مقارنة بأعداد السكان. السلطات أوردت أن مركز بورنارا يستقبل حاليا أكثر من 2,700 طالب لجوء، في حين أن قدرته الاستيعابية تبلغ ألف شخص. الأوضاع لا تختلف كثيرا في المراكز الأخرى (القليلة أصلا).

 

للمزيد