صورة من شريط الفيديو الخاص بتقديم الدليل الذي أصدرته يونيسف. المصدر: مكتب يونيسف في إيطاليا.
صورة من شريط الفيديو الخاص بتقديم الدليل الذي أصدرته يونيسف. المصدر: مكتب يونيسف في إيطاليا.

أصدرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" دليلا يتضمن إرشادات عملية للمهاجرين واللاجئين الشباب الذين يبحثون عن عمل في إيطاليا. يتوفر الدليل بثماني لغات هي الإيطالية والإنكليزية والفرنسية والعربية والبنغالية والأُردية والباشتو والأوكرانية، لتقديم التوجيه المهني لهؤلاء المهاجرين.

أطلقت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، برعاية وزارة العمل والسياسات الاجتماعية الإيطالية، دليلا يتضمن نصائح عملية لمساعدة اللاجئين والمهاجرين الشباب في العثور على عمل في إيطاليا.

أكثر من 85% من المهاجرين الشباب يريدون معلومات حول التوجيه المهني

أوضحت "يونيسف" في بيان أن "أكثر من 14 ألف قاصر أجنبي غير مصحوبين بذويهم وصلوا إلى إيطاليا خلال هذا العام وحده، أكثر من نصفهم بلغوا سن 17 عاما، ويمرون بمرحلة انتقالية دقيقة نحو سوق العمل، دون إتقان اللغة والمعلومات المفيدة لمساعدتهم في العثور على عمل".

وعن إصدار هذا الدليل المساعد قالت المنظمة الأممية إنه "مع بلوغهم سن الرشد، يواجه المهاجرون واللاجئون الشباب تحديات جديدة، مع انخفاض الحماية".

وأضافت اليونيسف "إن هذا الدليل هو لمساعدتهم على توجيه أنفسهم في عالم العمل، وقد طوَّرناه بثماني لغات (بما في ذلك الأوكرانية)، وتحت رعاية وزارة العمل الإيطالية".

ووفقا لاستطلاع حديث تم إجراؤه من خلال منصة "يو ريبورت أون ذا موف"، قالت يونيسف إن أكثر من 85% من المراهقين والشباب الذين شاركوا في الاستطلاع طلبوا مزيدا من المعلومات حول التوجيه المهني، وأوضح حوالي 70% أنهم غير مطلعين على حقوق العمل.

وأعرب المشاركون في الاستطلاع عن عدم اليقين بشأن الأدوات المفيدة للعثور على وظيفة، وقالوا إنهم كانوا غير متأكدين بشأن الأشخاص الذين يمكن الاتصال بهم عند الحاجة.

وسلطت المنظمة الأممية مرارا الضوء على التحديات المعقدة التي تواجه القصر الأجانب غير المصحوبين بذويهم، مقارنة بالعديد من أقرانهم.

وأشارت إلى أنهم كانوا يمرون بمرحلة حساسة بين سن المراهقة والبلوغ بغياب أفراد الأسرة، وتعرضوا لضغوط عاطفية بعد رحلة صعبة، مليئة بالصدمات في كثير من الأحيان، من وطنهم إلى إيطاليا، فضلا عن عملية اندماج حساسة.

تحديات وفرص سوق العمل في إيطاليا

ويهدف الدليل إلى تقديم نصائح عملية لتفضيل عملية التوجيه خلال هذه المرحلة الدقيقة، من خلال لغة مصممة خصيصا للمراهقين، وهو يبدأ من تحديات وفرص سوق العمل في إيطاليا لمرافقة القصر الأجانب من الجنسين من خلال الخطوات الرئيسية التي يجب اتخاذها، بدءا من إنهاء المدرسة والتدريب، وحتى تعلم اللغة الإيطالية والحصول على شهادة المدرسة المتوسطة والاختيار من بين المدارس الثانوية المختلفة.

>>>> للمزيد: جامعة إيطالية تقدم دروسا مجانية لتعلم اللغة الإيطالية للاجئين الأوكرانيين للمساعدة بدمجهم في المجتمع

ويوفر الدليل، معلومات مفيدة عن المستندات والإجراءات الإدارية اللازمة لمتابعة حقوق من يدخل سوق العمل، ويساعد القراء على تقييم مؤهلاتهم والمسار الذي يجب إتباعه لإعداد سيرة ذاتية والتقدم لوظيفة.

ويتضمن كذلك، من بين أشياء أخرى، قائمة بجهات الاتصال والعناوين المفيدة لتلقي اقتراحات بشأن المسار الصحيح للعمل، بالإضافة إلى المساعدة الإدارية العملية.

وتم الترويج للدليل بالفعل في العام 2017، بالتعاون مع منظمة "إنترسوس" غير الحكومية، في مراكز الاستضافة. ويتوفر الآن الإصدار الجديد بثماني لغات هي الإيطالية والإنكليزية والفرنسية والعربية والبنغالية والأردية ولغة الباشتو والأوكرانية، لتقديم الدعم الفوري للمراهقين الذين وصلوا للتو إلى إيطاليا.

ويمكن تحميل الدليل عبر الرابط التالي:

https://www.unicef.it/pubblicazioni/vademecum-per-l-orientamento-professionale

وفي سياق مساعدة المراهقين والشباب المهاجرين في إيطاليا، أعربت آنا رياتي، منسقة عمل اليونيسف في إيطاليا، عن سعادتها بتوقيع "تفاهم مع محكمة الأحداث في كاتانيا يعزز التعاون الجاري لعدة سنوات في شرق صقلية لحماية الأطفال والمراهقين الأكثر تعرضا".

وكانت اليونيسف قد طورت ووضعت قيد التداول منصة لغوية رقمية، تنتشر الآن في 10 دول لمساعدة الأطفال الأوكرانيين.

وأشارت إلى أهمية هذه المنصة في "مساعدة الأطفال اللاجئين من أوكرانيا على تعلم اللغة الإيطالية ودخول الحياة المدرسية بطريقة أكثر جاذبية وبشكل سريع".

 

للمزيد