مهاجرون في المانش. الصورة من حساب @EuroMedHR على تويتر
مهاجرون في المانش. الصورة من حساب @EuroMedHR على تويتر

بعد أيام على إعتقالهما، طلبت فرنسا وبلجيكا من ألمانيا تسليم مهربين مشتبه بهما، بعد إصدار أمر أوروبي للتوقيف بحقهما.المعتقلين ينتميان إلى عصابة تهريب للبشر، هربت منذ 2021 حوالي 10 آلاف شخص إلى بريطانيا.

طالبت كل من فرنسا وبلجيكا من ألمانيا تسليم شخصين يشتبه أنهما ينتميان إلى عصابة لتهريب البشر، كانت ألمانيا قد اعتقلتهما يوم الثلاثاء الماضي. وفي رد عن استفسار حول المكان الذي سيتم ترحيل المشتبه بهما إليه، أوضح متحدث باسم مكتب المدعي العام في أوسنابورك يوم، الإثنين 11 يوليو/ تموز، أنه يجري حاليا التحقيق في ذلك من قبل مكتب المدعي العام في مدينة أولدنبورغ الألمانية، بولاية ساكسونيا السفلى، شمال ألمانيا.

الأمن اللبناني يحبط تهريب عائلات سورية إلى إيطاليا

من جانبها أصدرت بلجيكا أمر أوروبي للتوقيف بحق المعتقلين البالغ عددهم 18 شخصاً مشتبهاً به، بالإضافة إلى طلب بتسليم المعتقلين. وبحسب المعلومات المتوفرة فإن جميع المشتبه بهم ينحدرون من العراق.

في عملية واسعة النطاق عبر الحدود، تمكن المحققون في خمسة دول من تفكيك، إحدى أكبر عصابات التهريب في أوروبا، بحسب "اليوروبول" أو المكتب الأوروبي للشرطة. ووفق البيانات، فقد تم اعتقال ما مجموعه 39 شخصاً، بما في ذلك ثلاثة منهم يشتبه في أنهم العقول المدبرة لعلميات التهريب. وتمكنت العصابة منذ عام 2021 من تهريب حوالي 10 آلاف شخص في قوارب مطاطية عبر بحر "المانش" إلى بريطانيا.

حملة اعتقالات في ألمانيا وعدة دول أوروبية لتفكيك شبكة تهريب مهاجرين

بحسب ما جاء في التحقيقات، فقد هربت العصابة، بالأخص مهاجرين من فيتنام عبر هذا الطريق إلى بريطانيا. كما اتضح من بيان على الصفحة الإلكترونية الخاصة بالشرطة الألمانية الفيدرالية، من أن الشرطة عثرت خلال حملات التفتيش في ألمانيا، على عدد من القوارب المطاطية وعدة محركات، وكذلك مبالغ نقدية ضخمة وأسلحة نارية.

طرف الخيط في التحقيقات الجارية بألمانيا، كانت معلومات عن عدد من المهربين النشطين في منطقة أوسنابروك في ولاية شمال الراين – ويستفاليا. وتوقع محققون أن أعضاء العصابة في ألمانيا وراء توفير القوارب والمحركات.

د.ب.أ / إ .م

 

للمزيد