ansa
ansa

شهدت إيطاليا انخفاضا ملحوظا في عدد طلبات اللجوء الجديدة، لاسيما بعد أن تم رفض 58% من الذين قدموا طلبات لجوء خلال شهر حزيران/ يونيو الماضي. وارتفع في المقابل عدد قضايا الاستئناف حول رفض طلبات اللجوء بشكل كبير، ما دفع السلطات القضائية إلى إنشاء أقسام خاصة في المحاكم للنظر هذه القضايا.

ارتفعت بشكل كبير أعداد طالبي إعادة النظر بقرارات رفض طلبات اللجوء الخاصة بهم، ما ضاعف عدد قضايا استئناف طلبات اللجوء أمام القضاء الإيطالي. ودفع هذا الوضع السلطات الإيطالية إلى إنشاء أقسام خاصة بالمحاكم للنظر في هذه القضايا، وتبسيط الإجراءات نفسها.

أكثر من 46 ألف قضية استئناف

وسجل المجلس الأعلى للقضاء في إيطاليا أكثر من 46 ألف طلب استئناف لأحكام برفض طلبات اللجوء خلال عام 2016، ودعا المجلس إلى اتخاذ تدابير من أجل التعامل مع هذا الوضع. بينما ذكرت وزارة الداخلية أن طلبات اللجوء قد انخفضت، مشيرة إلى أنه تم رفض 58% من الذين سجلوا طلبات لجوء خلال شهر حزيران/ يونيو.

وفي محاولة للتعامل مع هذه القضية، صدر مرسوم بإنشاء 26 قسما في المكاتب القضائية للتعامل بشكل خاص مع شؤون الهجرة وتبسيط إجراءات عملية الاستئناف، لاسيما في ظل تزايد رفض طلبات اللجوء.

وشهدت محكمة ميلانو تسجيل 591 قضية استئناف تخص طلبات الحماية الدولية خلال عام 2013، و636 قضية خلال عام 2014، و1674 في عام 2015، و400 قضية شهريا خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2016.

زيادة قضايا الاستئناف 300%

كما شهدت منطقة مدينة تورينو أرقاما مشابهة، حيث تم تسجيل 350 قضية كل شهر خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2016، في حين سجلت كاتانيا وأنكونا زيادة وصلت إلى أكثر من 300% في طلبات الاستئناف خلال عام 2015 مقارنة بالعام 2014.

وارتفعت القضايا في محاكم الاستئناف في كالتانيسيتا وكاتانزارو وفلورنسا بنحو 50% في عام 2015، فيما شهدت العاصمة روما 1595 قضية في عام 2013، و1973 قضية في عام 2014، و1589 قضية في عام 2015، ومن المتوقع أن يصل عدد القضايا إلى 2700 قضية بحلول نهاية العام الجاري، وهو ما يشكل زيادة بنسبة 70% عن عام 2013.

 

للمزيد