غانيون في مطار كوتوكا الدولي في أكرا بعد وصولهم من ليبيا. المصدر: منظمة الهجرة الدولية.
غانيون في مطار كوتوكا الدولي في أكرا بعد وصولهم من ليبيا. المصدر: منظمة الهجرة الدولية.

نجحت منظمة الهجرة الدولية في إعادة 706 من المهاجرين الغانيين الذين كانوا عالقين في ليبيا إلى بلادهم الأصلية، وذلك منذ حزيران/ يونيو الماضي، وهذا في إطار برنامج العودة الطوعية للمهاجرين الذي يموله الاتحاد الأوروبي.

 أعلنت منظمة الهجرة الدولية، أنها ساعدت 706 مهاجرين غانيين، من بينهم 45 امرأة، كانوا عالقين في ليبيا منذ حزيران/ يونيو 2017، على العودة إلى بلادهم الأصلية، في إطار برنامج العودة الطوعية للمهاجرين. وأكدت المنظمة في بيان، أن 70% من هؤلاء المهاجرين كانوا في السابق محتجزين في مراكز احتجاز في ليبيا، بينما كان الباقون يعيشون في المدن. وقامت المنظمة الدولية خلال الأسبوع الماضي، وبالتعاون مع حكومة غانا، بمساعدة 148 مهاجرا غانيا على العودة من ليبيا إلى بلادهم. 


ووصل هؤلاء المهاجرون، ومن بينهم أربع نساء وطفلان، إلى مطار أكرا الدولي في إطار الرحلة الرابعة من نوعها، التي تنظمها منظمة الهجرة الدولية كجزء من المبادرة المشتركة بين الاتحاد الأوروبي والمنظمة بهدف حماية المهاجرين والمساعدة على إعادة توطينهم. وقالت سيلفيا لوبيز إيكرا رئيسة بعثة منظمة الهجرة الدولية في غانا، إن "عدد الغانيين الذين يعودون لبلادهم من مراكز الاحتجاز في ليبيا مازال مرتفعا، وهناك حاجة من أجل تدخل فورى لضمان حمايتهم". وأضافت أن "أولويتنا هي ضمان العودة الآمنة والكريمة لجميع الغانيين الذين يعانون من ظروف صعبة في ليبيا، وفي الوقت نفسه حشد كل الموارد الضرورية لاسيما المالية من أجل دوام تلك العودة". 

أكثر من 62 ألف غاني في ليبيا 

ووفقا لبيانات منظمة الهجرة، فقد تم تحديد هوية 62422 غانيا في ليبيا منذ آذار/ مارس 2018، حيث يأتي الغانيون في المرتبة الخامسة من بين 38 جنسية مختلفة تتواجد في ليبيا، وذلك بعد المصريين والنيجيريين والتشاديين والسودانيين. وأكدت المنظمة الدولية في بيانها، أنه "نتيجة لاستمرار انعدام الأمن وإساءة معاملة المهاجرين، وبشكل خاص في مراكز الاحتجاز، فإن المنظمة سوف تواصل توفير خيار العودة الطوعية للغانيين والمهاجرين الآخرين في ليبيا ودول العبور الأخرى، وذلك بالتنسيق مع حكومة غانا لضمان انتظام العملية ثم التوطين في المجتمعات الأصلية". وأوضحت، أن المناطق الرئيسية لإعادة توطين المهاجرين الغانيين هي بشكل أساسي أقاليم أشانتي، وبرونجي - اهافو، وأكرا الكبرى، حيث يتم إعادة توطينهم من خلال مبادرات تتضمن الخدمات الصحية والدعم، و ذلك وفقا للاحتياجات الخاصة والخدمات المتاحة في البلاد. 
 

للمزيد

Webpack App