ansa / مهاجرون سوريون وأسرهم يصلون إلى مطار فيوميتشينو في روما بفضل الممر الإنساني، الذي تدعمه مؤسسة "سانت إيجيديو" واتحاد "الكنائس الإنجيلية في إيطاليا" و"تافولا فالديس". المصدر: سانت إيجيديو/ أنسا.
ansa / مهاجرون سوريون وأسرهم يصلون إلى مطار فيوميتشينو في روما بفضل الممر الإنساني، الذي تدعمه مؤسسة "سانت إيجيديو" واتحاد "الكنائس الإنجيلية في إيطاليا" و"تافولا فالديس". المصدر: سانت إيجيديو/ أنسا.

وصل إلى إيطاليا خلال اليومين الماضيين، في إطار خطة الممرات الإنسانية حوالي 116 مهاجرا، 66 سوريا و50 آخرين من دول الصومال وجنوب السودان وإريتريا. ومن بين الواصلين العديد من الأطفال الذين بدت على وجوههم فرحة عارمة لدى وصولهم إلى مطار فيوميتشينو في روما.

ارتسمت مشاعر الفرح على وجوه العديد من الأطفال الذين كانوا يحملون بالونات في أيديهم ويصيحون "تحيا إيطاليا"، لدى وصولهم يوم الثلاثاء الماضي إلى مطار فيوميتشينو بالقرب من روما.

ووصل هؤلاء الأطفال بفضل الممر الإنساني الذي تدعمه مؤسسة "سانت إيجيديو" واتحاد "الكنائس الإنجيلية في إيطاليا" وكنيسة "والدينسيان"، وذلك بالتنسيق مع وزارتي الداخلية والخارجية الإيطاليتين.

وصول 66 سوريا من بينهم 21 طفلا

ووصل 21 قاصرا دون سن 14 عاما ضمن 66 مهاجرا سوريا إلى روما قادمين من بيروت، بعد أن هربوا من الحرب حيث كانوا يعيشون في عدة مناطق سورية، من بينها حمص وحلب وإدلب ودمشق. ويمثل وصول هؤلاء المهاجرين أمس الأول الثلاثاء الحدث الثاني عشر من نوعه حتى الآن، من أصل 22 رحلة مخططة للتنفيذ، وذلك منذ بداية مشروع الممر الإنساني في 4 شباط/ فبراير من عام 2016.

وتم استقبال هؤلاء المهاجرين في إيطاليا بفضل المواطنين الإيطاليين الذين وفروا مساكن لهم، وكذلك المنظمات والأبرشيات والمؤسسات الدينية الأخرى، وذلك بعد شهور وربما سنوات قضاها المهاجرون في ظروف قاسية جدا في المخيمات في لبنان، حرم خلالها الأطفال من الالتحاق بالمدارس.

ومن المقرر توزيع المهاجرين بين لاتسيو وكامبانيا وصقلية ولومبارديا، وسوف يبدؤون طريقهم نحو الاندماج من خلال دورات اللغة والدخول في سوق العمل.

ويتم تمويل المشروع بالكامل بطريقة ذاتية من خلال المؤسسات الداعمة له. وقال باولو ناسو من اتحاد الكنائس الإنجيلية "أريد أن أهدي عملية الوصول إلى طفلين، هما ميراكل، الطفل الذي ولد خلال الأيام الأخيرة في المياه الدولية لامرأة تم إنقاذها بواسطة سفينة تابعة للأسطول الإيطالي قبل أن يتم نقلهما إلى السفينة أكواريوس، وكذلك إلى جود، البالغ خمسة أشهر والذي وصل بأمان بفضل شجاعة والده الذي تمكن من الهرب من الحرب".

>>>> للمزيد: "كانت سوريا محطة مؤقتة في انتظار العودة إلى فلسطين"

50 مهاجرا أفريقيا يصلون إلى فيوميتشينو

ووصل أمس الأربعاء 50 مهاجرا من المستفيدين من الممر الإنساني إلى فيوميتشينو، على متن طائرة قادمة من أديس أبابا. وينتمي هؤلاء المهاجرين إلى دول الصومال وجنوب السودان وإريتريا، وكانوا جميعا قد لجأوا إلى إثيوبيا.

وقالت منظمتا "مؤتمر الأساقفة الإيطاليين" و"سانت إيجيديو"، إن نحو 200 مهاجر وصلوا حتى الآن إلى إيطاليا من بين 500 من المخطط أن يصلوا على مدار عامين.

وكان من بين المهاجرين الذين وصلوا أمس الأربعاء العديد من الأطفال والحالات التي تحتاج إلى رعاية طبية، بسبب الظروف غير الصحية التي كانوا يعيشون فيها في مخيمات اللاجئين.

وسوف يتم استقبال هؤلاء المهاجرين أيضا في عدة أقاليم إيطالية، من بينها لاتسيو وبوليا وليغوريا وإيميليا روماينا وصقلية.
 

للمزيد