حدث اليوم

سفينة أكواريوس التي تنقذ مهاجرين في البحر الأبيض المتوسط، حاولت نقل المئات من المهاجرين إلى إيطاليا فرفضت، وكذلك مالطا فيما قبلت إسبانيا باستقبالها في ميناء فالنسيا. إلى متى ستظل تتكرر هذه المشاهد؟ المزيد مع إبراهيم يونس، رئيس بعثة أطباء بلا حدود في ليبيا.

نص نشر على : France 24

 

للمزيد