أمن

عناصر من القوات الموالية لحكومة الوفاق الليبية في عين زارة جنوب طرابلس، 21 نيسان\أبريل 2020. رويترز
© رويترز. | الرئيس التونسي قيس سعيد خلال مراسم أداء اليمين الدستورية بمجلس ممثلي الشعب في تونس. 23 أكتوبر/تشرين الأول 2019.
مهاجرون أمام المنشأة التي تستضيف المركز الاجتماعي "إكس بانافيشيو"، وهي المؤسسة التي تدير نظام استضافة طالبي اللجوء في كاسيرتا. المصدر: أنسا / أنطونيو بيسان.
ANSA / الشرطة السلوفينية وعمال الصحة يقتربون من سائق لاستجوابه عند معبر فارنيتيشي في سلوفينيا على الحدود مع إيطاليا. المصدر: إي بي إيه / إيجور كوبليانيك.
منذ عام 2016 يمكن للسلطات الألمانية الوصول إلى معلومات طالبي اللجوء بشكل أسهل، بفضل "قانون تحسين تبادل البيانات"
ANSA / مهاجرون في ثكنات عسكرية في منطقة بلاجو بضواحي العاصمة البوسنية سراييفو. المصدر: إي بي إيه / فهيم دامير.
ANSA / دوريات مشتركة على الحدود الإيطالية ــ السلوفينية لوقف تدفقات الهجرة غير الشرعية. المصدر: أنسا / كريستيان ميزوري.
ANSA / وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشيانا لامورغيزي. المصدر: أنسا / أنجيلو كاراكوني.
مدينة الخيام العشوائية حيث اندلعت النيران في أحد منازل الصفيح، ما أدى لوفاة مهاجر في بورجو ميزانوني. المصدر: أنسا/ فرانكو كواتيلو.
ريبورتاج من العراق
ANSA / قوى الأمن تراقب الحدود بين إيطاليا وسلوفينيا، بهدف وقف تدفق المهاجرين غير الشرعيين. المصدر: أنسا/ كريستينا ميتسوري.
المهاجرون الذين كانوا على متن السفينة "أوبن آرمز" بعد هبوطهم في لامبيدوزا. المصدر: أنسا / إليو ديسيديرو.