لامبيدوزا

© فرانس24 | أحد القوارب التي يستخدمها "الحراقة" على الشواطئ التونسية للعبور إلى الضفة الأخرى من المتوسط
 مهاجرون داخل النقطة الساخنة في إمبرياكولا بجزيرة لامبيدوزا الإيطالية. المصدر: أنسا/ أليساندرو دي ميو.
متظاهرون يتظاهرون من أجل حقوق المهاجرين في غران كناريا ، إسبانيا ، في 14 نوفمبر/تشرين الثاني
دورية إيطالية تلاحق سفينة تونسية يستخدمها المهربون بالقرب من سواحل لامبيدوزا. المصدر: إيليو ديسيديريو/ أنسا.
صورة من الأرشيف، غرق قارب قبالة سواحل ليبيا. المصدر: معاذ الشيخ
ANSA / سفينة الحجر الصحي (جي إن في) ترسو قبالة ميناء باليرمو الإيطالي في 2 أيلول / سبتمبر 2020. المصدر / أنسا، إجيور بيتيكس.
مهاجرون ينزلون من زورق دورية تابع لخفر السواحل الإيطالي في 29 آب/أغسطس. الصورة: أنسا/ إليو ديسيديريو
امرأة مهاجرة مصابة بكورونا تضع مولودها على متن طوافة فوق ساحل صقلية الجنوبي. رويترز
وصل أكثر من 15 ألف مهاجر إلى لامبيدوزا منذ بداية 2020، مقارنة بنحو 11 ألفا خلال العام 2019. رويترز
ANSA / إحدى وحدات حرس السواحل الإيطالية ترافق قاربا مليئاً بالمهاجرين إلى لامبيدوزا. المصدر: أنسا / إيليو ديسيديريو.
مهاجرون يصلون ميناء لامبيدوزا، 24 تموز\يوليو 2020. أرشيف\رويترز
لقطة من فيلم "نور" للمخرج موريزيو زاكارو، وهو يتناول قصة الطبيب الإيطالي بيترو بارتولو. المصدر: أنسا